خالد صلاح

ضحايا الاحتلال.. أصحاب القدرات الخاصة بفلسطين يعودون للتدريب بعد رفع قيود كورونا

الأربعاء، 08 يوليه 2020 11:00 ص
ضحايا الاحتلال.. أصحاب القدرات الخاصة بفلسطين يعودون للتدريب بعد رفع قيود كورونا تدريبات أطفال فلسطين أصحاب القدرات الخاصة
رويترز

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

 عاد أطفال فلسطين، جميعهم من مبتوري الأطراف إلى الملعب للمرة الأولى منذ تخفيف القيود المفروضة بسبب تفشي فيروس كورونا فة فلسطين.

وقال مدربهم، إن بعض هؤلاء الرياضيين الشبان، وعددهم 26، فقدوا أطرافهم في إطلاق نار إسرائيلى. 

وقالت مي اليازجي "14 عاما" "نحن الآن في الملعب وبنتدرب ومتشوقين إنه نلعب الدورى"، في إشارة إلى دوري كرة قدم البتر للبنين والبنات تحت سن 16 سنة.

ويتنافس حوالي 80 من الرياضيين البالغين، ممن فقدوا أحد أطرافهم، في دوري كرة القدم الخاص بهم، وأصيب الكثيرون منهم في الصراع مع إسرائيل، بحسب جمعية فلسطين لكرة قدم البتر، وذلك بعد أن سمحت السلطات الصحية في الآونة الأخيرة للنوادي والصالات الرياضية والمساجد والمطاعم وقاعات الفعاليات المختلفة باستئناف أنشطتها، وترعى جمعية فلسطين لكرة قدم البتر الدوري بالشراكة مع اللجنة الدولية للصليب الأحمر التى توفر أيضا الملابس الرياضية والعكاكيز.

وقالت وئام الأسطل - 15 عاما- وهى أحد أعضاء الفريق، وفقدت ساقها عندما سقط صاروخ إسرائيلي بجوار منزلها عام 2014‏: "كان شعور حلو إني أشارك في كرة القدم للمرة الاولي... أنا الآن بحب كرة القدم أكتر وعندي طموح أصير لاعبة كبيرة"، فيما قال مدير مكتب اللجنة الدولية للصليب الأحمر ، إجناسيو كاساريس لـ"رويترز": "نحن سعداء للغاية لأننا نستأنف نشاط كرة قدم البتر والتدريب والمسابقات"، مضيفا :"قطعا، هم رياضيون ولديهم قدرات خاصة، وهم بطريقة أو بأخرى أشخاص مختلفون".

أثناء اللعب
أثناء التدريب 

 

أعضاء الفريق
فتيات أعضاء بالفريق

 

أعضاء صناعية
أعضاء صناعية

 

التمهيد للعلب
الاستعداد للعلب

 

تمارين فى اللعب
تمارين الفتيات والأطفال فى الملعب

 

جانب من الاستعدادات (2)
الاستعدادات  
 
 
جانب من الاستعدادات
جانب من الاستعدادات

 

خلال المباراة
خلال المباراة

 

فى الملعب
فى الملعب

 

مع المدرب
نحن الأبطال

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة