خالد صلاح

الأهلى لن يستعير رمضان صبحى مجدداً.. وهذا الموقف النهائى

الثلاثاء، 07 يوليه 2020 10:43 ص
الأهلى لن يستعير رمضان صبحى مجدداً.. وهذا الموقف النهائى رمضان صبحى
محمد عراقى

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

ناقش محمود الخطيب رئيس النادى الأهلى ولجنة التخطيط برئاسة محسن صالح، موقف رمضان صبحى نجم هجوم الفريق الذى تنتهى مدة إعارته للفريق الأحمر نهاية الموسم الجارى، ومن ثم العودة من جديد لناديه الأصلى هيدرسيفيلد.

وأكد رينيه فايلر المدير الفنى للأهلى، على تمسكه برمضان صبحى، مؤكداً أن الجناح الدولى أهم من أى صفقة قد يبرمها النادى فى المرحلة المقبلة، وهو الأمر الذى استجابت إليه إدارة الأهلى والتى كثفت خلال الأيام الماضية مفاوضاتهم مع نظرائهم فى هيدرسفيلد الإنجليزى لشراء رمضان صبحي، ودخلت المفاوضات بين الطرفين مؤخراً مرحلة جادة وقوية لرغبة الأهلى فى حسم مصير اللاعب.

لمعرفة موقف الاهلى النهائي من صفقة رمضان صبحى من هنا

وتحدد صفقة رمضان صبحى مصير صفقات أخرى فى مركزه بعدما حصل الأهلى على توقيع طاهر محمد طاهر لاعب المقاولون العرب، لكن الخلاف بين الناديين حول المقابل المالى تسبب فى عدم حسم الصفقة حتى الأن بشكل رسمى.

ويرغب مسئولو الأهلى فى حسم الصفقة لعدة أسباب على رأسها تنفيذ مطلب الجهاز الفنى للفريق بقيادة السويسرى رينيه فايلر بالإبقاء على اللاعب، وحتى ينتهى النادى من أحدى الصفقات بشكل رسمى فضلاً عن أن ضم رمضان صبحى سيُحدد مصير صفقات أخرى فى مركزه بعدما حصل الأهلى على توقيع طاهر محمد طاهر لاعب المقاولون العرب لكن الخلاف بين الناديين حول المقابل المالى تسبب فى عدم حسم الصفقة حتى الآن بشكل رسمى .

ويواصل الأهلى تدريباته اليومية استعدادا لاستكمال مباريات الدورى الممتاز، والتحضير لمواجهة الوداد المغربى فى نصف نهائى دورى أبطال أفريقيا المقرر إقامتها فى سبتمبر المقبل، وشهد المران مشاركة حمدى فتحى فى المران الجماعى للمرة الأولى منذ الإصابة التى تعرض لها مع المنتخب الوطني، وأبعدته فترة طويلة عن المباريات والتدريبات، وكان حمدى فتحى قد تعرض للإصابة بقطع فى غضروف الركبة، خلال وجوده فى معسكر المنتخب وأجرى جراحة فى ألمانيا، ثم خضع لبرنامج علاجى وتأهيلي.


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة