خالد صلاح

حازم إمام لـمرتضى منصور: محدش بعتلى دعوة.. ومستنى منك يوم للزملكاوية

الإثنين، 06 يوليه 2020 03:15 م
حازم إمام لـمرتضى منصور: محدش بعتلى دعوة.. ومستنى منك يوم للزملكاوية حازم امام نجم الزمالك الاسبق
كتبت لبنى عبد الله

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

أكد حازم إمام، نجم الزمالك ومنتخب مصر السابق، استحالة تأخره عن القلعة البيضاء فى شىء وهو النادى الذى صنع نجوميته وتاريخه مع الكرة، وقال الثعلب الصغير فى برنامجه وان تو عبر إذاعة أون سبورت، "محدش بعتلى دعوة للحضور للزمالك الجمعة الماضى، محدش اتصل بيا أو بعتلى واتساب وعرفنى أن فى حضور للنادى، أنا كنت مسافر ومعرفش حاجة، وطبعا أتمنى أروح الزمالك فى أى وقت، ده بيتى الكبير واللى عمل اسمى فى الكرة "

وأضاف الثعلب الصغير، "بقترح على المستشار مرتضى منصور رئيس الزمالك أنه يخصص يوم قبل سفر الفريق للعب مباراة دورى الأبطال الأفريقى، بحيث نكون موجودين كلنا وندعم الفريق، أنا أول واحد هروح وزمايلى كلهم محدش هيتأخر عن الزمالك، نروح ندعم ونساند نادينا قبل مباراة مهمة ولقب نفسنا كلنا الزمالك يفوز بيه، عمرى ما أقدر أتأخر عن الزمالك".

وفى وقت سابق، كشف حازم إمام، أسباب فشل احترافه بالدورى الإيطالى بصفوف أودينيزى خلال برنامجه وان تو عبر إذاعة أون سبورت قائلا، "كان عندى إصابة تمزق فى رجلى وأصررت على اللعب مع منتخب مصر أمام تونس فى تصفيات كأس العالم والإصابة تفاقمت وعندما رجعت إيطاليا مقولتش إنى مصاب وطلب منى المدرب اشيل حديد وده خلانى مش قادر أمشى وبعدها ملعبتش وقررت الرحيل ".

وأضاف الثعلب الصغير، "كن لازم أقوله إنى مصاب، ومكنش ينفع ألعب وأنا مصاب، أنا غلطت بس كنت بحب أشارك مع المنتخب على طول، عشان كدا بقول لكل اللاعبين أنت طبيب نفسك وحافظ على رجلك كويس وصارح مدربك بكل حاجة، ورغم أن السويشال ميديا لها أضرار بس لها بردو فوائد بتخلى اللاعيبة خايفة تشارك فى أى مكان عشان متأكدة أن ناديها هيعرف".

وبزغ نجم الموهوب حازم إمام فى النصف الأول من العقد الأخير للتسعينات، فتوج بلقب أفضل صانع ألعاب فى أفريقيا عام 1996، وقاده هذا التألق للانضمام لصفوف أودينيزى الإيطالى مع المدرب المخضرم زاكيروني، ولفت أنظار الجماهير هناك رغم قلة مشاركاته.

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة