خالد صلاح

الرئيس الجزائرى معلقا على استدعاء الرئيس الأسبق "بو تفليقة" للتحقيق: "ولما لا"

السبت، 04 يوليه 2020 08:53 م
الرئيس الجزائرى معلقا على استدعاء الرئيس الأسبق "بو تفليقة" للتحقيق: "ولما لا" الرئيس الجزائرى عبد المجيد تبون
كتب مصطفى عنبر

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

أجاب الرئيس الجزائرى، عبد المجيد تبون، على سؤال حول موقفه من استدعاء الرئيس الجزائرى الأسبق عبد العزيز بوتفليقة للإدلاء بشهادته فى محاكمة رجل الأعمال علي حداد وعشرة وزراء سابقين قائلا: "ولما لا".

وقال الرئيس الجزائرى فى حوار تليفزيونى مع قناة "فرانس 24" الفرنسية بمناسبة ذكرى استقلال الجزائر عن فرنسا، فى رده على سؤال المحاور عن استدعاء الرئيس بوتفليقة للتحقيق: "ولما لا.. لكن إلى الآن لا.. لافتًا إلى أن الأدلة فى هذه المحاكمة ليست سياسية أو مرتبطة بأوامر".

وكانت محكمة "سيدى أمحمد" بالجزائر العاصمة، قضت بالسجن 18 سنة بحق رجل الأعمال على حداد وتغريمه 8 ملايين دينار جزائري (الدولار يساوي نحو 126 دينار)، والسجن 12 سنة ضد رئيسى الوزراء السابقين أحمد أويحيى وعبد المالك سلال وتغريم كل منهما مليون دينار، بتهمة الفساد.

وشمل الحكم الصادر، اليوم الأربعاء، أيضًا بمصادرة كل ممتلكات المتهمين في قضية علي حداد الذى تم تجميد حساباته البنكية فى الوقت الذي حكم على أخوة الأخير الخمسة وهم ربوح ومحمد وعمر وسفيان ومزيان بـ4 سنوات سجنا نافذا وغرامة مالية قيمتها 8 ملايين دينار لكل منهم.

كما أصدرت ذات المحكمة حكما بانقضاء الدعوى العمومية ضد عبد المالك سلال في التهمة المتعلقة بتمويل الحملة الانتخابية لرئاسيات أبريل 2019 .

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة