خالد صلاح

العنف يتزايد فى العراق.. إصابة 5 مواطنين بانفجار عبوة وسط بغداد.. إحباط محاولة تسلل لعناصر تنظيم "داعش" الإرهابى إلى قضاء خانقين.. ومصطفى الكاظمى لـ"العراقيين": حريصون على تنظيم انتخابات حرة ونزيهة

الأربعاء، 29 يوليه 2020 08:30 م
العنف يتزايد فى العراق.. إصابة 5 مواطنين بانفجار عبوة وسط بغداد.. إحباط محاولة تسلل لعناصر تنظيم "داعش" الإرهابى إلى قضاء خانقين.. ومصطفى الكاظمى لـ"العراقيين": حريصون على تنظيم انتخابات حرة ونزيهة العراق
كتب محمد عبد العظيم – أحمد عرفة

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

تتزايد عمليات العنف في العراق، في الوقت الذى يواصل الجيش العراقى تأمين حدوده، حيث أفادت وكالة الأنباء العراقية، بإصابة 5 مواطنين بانفجار عبوة وسط العاصمة بغداد، بينما بدأت السلطات العراقية التحقيق فى هذا الحادث، خاصة فى ظل تأكيد الأجهزة الأمنية العراقية على فرض السيطرة الأمنية الكاملة على كافة ربوع العراق.

وشهدت الفترة الماضية بعض تظاهرات المواطنين فى ساحة التحرير فى بغداد، وخلال التظاهرات نشبت اشتباكات بين المحتجين وقوات الأمن، حيث قامت قوات الأمن العراقية بإطلاق الغاز المسيل للدموع، وفيما رد المتظاهرون بإشعال الإطارات، وشهدت المظاهرات بعض الإصابات.

فيما أكد رئيس الحكومة العراقية مصطفى الكاظمى، أن بلاده مستمرة فى تحقيق تطلعات الشعب، مشددا على احترام كافة المؤسسات العراقية للتظاهر السلمى، والحفاظ على حياة المواطنين.

وقال مصطفى الكاظمي، إن العراق حريصة على تنظيم انتخابات حرة ونزيهة، مشيدا بدور الأمم المتحدة، في دعم المفوضية المستقلة للانتخابات في العراق.

وقال رئيس الحكومة العراقية: "تدعم الأمم المتحدة مفوضية الانتخابات، في المجالات الفنية والتدريبية، والحكومة العراقية حريصة على إقامة انتخابات حرة نزيهة، وستلتزم بكافة المعايير الدولية، وسنحرص على أن تكون الانتخابات المقبلة ملبية لطموحات وتطلعات الشعب العراقي".

فيما أعلن المتحدث باسم القائد العام للقوات المسلحة العراقية اللواء يحيى رسول، عن تعزيزات عسكرية لتأمين الشريط الحدودى مع سوريا، وعلى طول الحدود مع دول الجوار الأخرى بشكل كبير، بالتزامن مع بدء العملية العسكرية التي أطلقتها القوات العراقية لملاحقة العناصر الارهابية ومنع تسلل الإرهابيين الى داخل البلاد.

وقال اللواء يحيى رسول في تصريح صحفي ،أوردته الوكالة الوطنية العراقية للأنباء إن الحدود العراقية مؤمنة باستخدام التكنولوجيا الحديثة والكاميرات الحرارية وطائرات المراقبة المسيرة، إضافة الى استمرار العمليات العسكرية التي تنفذها مختلف القطاعات، لاسيما ضمن حدود قيادة عمليات الأنبار والجزيرة وغرب نينوى التي تجري فيها عمليات مستمرة بهدف منع تسلل الإرهابيين باتجاه الأراضي العراقية.

وأكد استمرار العمليات العسكرية الهادفة لتعقب بقايا داعش الارهابي والقضاء عليه، لافتاً إلى أن القطاعات العسكرية التي تمسك الحدود تتكون من الجيش والحشد الشعبي وقوات حرس الحدود، وبخاصة في الشريط الحدودي السوري شمال شرق سوريا، في الجانب الذي تقع فيه سجون لـقسد تضم عشرات الالاف من عناصر داعش الارهابي.

في سياق متصل، أعلن الحشد الشعبي العراقي،اليوم الأربعاء،عن إحباط محاولة تسلل لعناصر تنظيم "داعش" الإرهابي في قضاء خانقين بمحافظة ديالى.

وقال إعلام الحشد الشعبي- في بيان مقتضب - إن "قوة من الفوج الثالث في اللواء 110 بالحشد الشعبي أحبطت محاولة تسلل لداعش في ناحية السعدية التابعة لقضاء خانقين بمحافظة ديالى".

 

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة