خالد صلاح

هنا بحيرة عين الصيرة.. عندما يتحول القبح إلى قطعة من الجنة

الخميس، 23 يوليه 2020 03:10 م
هنا بحيرة عين الصيرة.. عندما يتحول القبح إلى قطعة من الجنة وائل أحمد مسئول الأعمال الكهربائية ان بمشروع عين الصيرة
كتب سيد الخلفاوى - أسامة طلعت

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

تشهد الدولة عددا من المشروعات القومية التي تغير خريطة السياحة في مصر، وتغير ملامح العاصمة، وتعيد لها شكلها الحضارى، وتحيى الأماكن السياحية مرة أخرى، ومن بين هذه المشروعات مشروع تطوير بحيرة عين الصيرة بمصر القديمة.

بحيرة عين الحياة أو عين الصيرة، كانت منطقة عشوائية يحيطها عددا من المنازل والمقابر، وكانت تعتبر البحيرة هى المصرف الصحى لسكان المنطقة حتى تحولت مياهها الكبريتية ‘لى مياه ملوثه يملأها الصرف الصحى، ولكن الآن الحال تبدل تماما فتم إزالة المساكن العشوائية وإيجاد البديل الملائم، وإعادة تطهير البحيرة وتطوير محيطها بالكامل.

بحيرة عين الصيرة (1)

أكد وائل أحمد مسئول الأعمال الكهربائية ان بمشروع عين الصيرة : المشروع غير كل تفاصيل المنطقة وبالنسبة للقدرة الكهربية على النهاردة 4 ميجا وات موزعة بين محطات مياه وصرف وإنارة، وتصل عدد وحدات الإضاءة حوالى 4500 وحدة مقسمة على 4محطات قدرة المحطة الواحدة 1 ميجا وات وتم إنجاز جزء كبير من المشروع وخلال شهرين سيظهر وجه المشروع الحقيقى بعد التطوير.

يقول كريم محمد مهندس معماري بمشروع عين الحياة: العين كما يعلم الناس كانت مكان للصرف وكان تحيطها العشوائيات من جميع الاتجاهات فقام المشروع بتوسيع العين وتطهيرها وعمل لاند سكيب حول العين وإنشاء الكافتيريات والفنادق الملاصقة لمتحف الحضارة الكبير.

وأضاف كريم: المشروع مقسم لعدة أقسام اولا ساحة الشاى وهى تصلح لتناول المشروبات الساخنة والاطعمة الخفيفة صباحاً، والجزيرة و التى ستكون ممتلئة بالنباتات ستكون مثل غابة صغيرة وسط المياه وسيكون بها كافتيريات أيضاً كما ستضم البحيرة مرسى للمراكب لمن يريد التجول داخل البحيرة كما أنها مزودة بعدة نافورات لإعطائها شكلا جمالياً كما أنه سيكون هناك مسرح تقدم عليه العروض لزوار البحيرة، ويقام المشروع على 65 فدانا، تم إنجاز 50% من المشروع.

بحيرة عين الصيرة (2)

ومن الناحية الجمالية يقول مهندس صادق مصر مندوب استشارى المساحة إن مظهر البحيرة لم يكن يليق أبدا بالحضارة الفاطمية حيث يحيط بالبحيرة القلعة وسور مجرى العيون والإمام الشافعى، وإن كل هذه المشروعات تمضى قدما بالتوازي وسيتم تسليمها مع مشروع العاصمة الإدارية فلا وقت لدينا لنضيعه.

تقع بحيرة عين الحياة بمنطقة الفسطاط بمصر القديمة، وهى بحيرة كبريتية، اشتهرت فى القرن الماضى بقدرة مياهها على علاج الأمراض الجلدية، وكان يقصدها الكثير من الأجانب بالإضافة إلى المصريين، لكن حالها تبدل مع مرور الزمن وأصابها الإهمال بعد استقرار السكان بمحيطها وتحولت المنطقة لعشوائيات.

وتمت إزالة العشوائيات بمنطقة عين الحياة، وإزالة قسم شرطة مصر القديمة، كما تمت إزالة مركز شباب الإمام الليثى، وأعمال تطوير المنطقة تضم كوبرى تقاطع مجرى العيون والسيدة عائشة، وكوبرى عين الصيرة ومتحف الحضارة، وكوبرى تقاطع الإمام الشافعى مع الأتوستراد، وكوبرى تقاطع مصر القديمة وكوبرى العاشر، وكوبرى تقاطع محور الخيالة مع الطريق الدائرى.

 

بحيرة عين الصيرة (3)
 

 

بحيرة عين الصيرة (4)
 

 

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة