خالد صلاح

عمان تعزز طاقة المستشفيات مع زيادة إصابات كورونا

الخميس، 02 يوليه 2020 04:02 م
 عمان تعزز طاقة المستشفيات مع زيادة إصابات كورونا أرشيفية
رويترز

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

قال وزير الصحة العمانى، اليوم الخميس، إن السلطنة شهدت زيادة "مخيفة" في حالات الإصابة بمرض كوفيد-19 تتطلب تعزيز طاقة المستشفيات وبخاصة وحدات الرعاية المركزة.

وسجلت عمان 1361 حالة إصابة جديدة بفيروس كورونا المستجد اليوم الخميس، وثلاث وفيات في 24 ساعة ليبلغ الإجمالي 42555 إصابة و188 وفاة.

وقال وزير الصحة أحمد بن محمد السعيدي "خلال الأسابيع الستة الماضية تغيرت الأمور بشكل جذري وبشكل مزعج ومقلق ومخيف" وأنحى باللوم على الأشخاص الذين لم يستخدموا الكمامات أو يمارسوا التباعد الاجتماعي وقال إن بعض الموظفين يذهبون لمكاتبهم بعد أن يكونوا قد خالطوا مصابين بدلا من أن يعزلوا أنفسهم.

وأضاف أن البلاد سجلت أكثر من تسعة آلاف حالة إصابة و43 حالة وفاة منذ الخميس الماضي، وهي أكبر زيادة أسبوعية منذ أن سجلت عمان أولى حالات الإصابة في أواخر فبراير

وقال السعيدي إن عمان، التي يقطنها 4.7 مليون نسمة، تعمل على زيادة طاقة وحدات الرعاية المركزة وتعتزم إقامة مستشفى ميداني يضم ما بين 250 و300 سرير في مسقط للحالات غير الخطرة.

وتابع أن المستشفيات تعاملت مع الوضع حتى الآن لكنها تتعرض لضغوط خاصة فيما يتعلق بوحدات الرعاية المركزة.

وستبدأ عمان أيضا في إجراء مسح على مستوى الدولة لمدة عشرة أسابيع، يشمل المواطنين والأجانب، في 12 يوليو تموز لتحليل مدى انتشار الفيروس قالت وزارة الصحة على تويتر إن عينات الدم للكشف عن الأجسام المضادة ستكون جزءا من عملية جمع البيانات.

في مارس فرضت عمان إجراءات عزل عام في مناطق معينة مثل مسقط وظفار والدقم وبعض البلدات السياحية، لكنها بدأت منذ أبريل في تخفيف تدريجي للإجراءات فسمحت بإعادة فتح المراكز التجارية ورفعت إجراءات العزل العام عن محافظة مسقط التي تشمل العاصمة.

وقال السعيدي إنه لن يسمح للمساجد بفتح أبوابها كما لن يسمح بالتجمعات الكبير عند مستويات الإصابة الراهنة.

وستظل الحدود الجوية والبرية مغلقة باستثناء الرحلات الجوية لإعادة العالقين.

وسجلت السعودية، أكبر دول منطقة الخليج، أكبر معدل إصابة بفيروس كورونا في المنطقة وسجلت أكثر من 194200 إصابة وما يقرب من 1700 حالة وفاة.


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة