أكرم القصاص

روس آتوم: بدء تحميل الوقود بوحدة الطاقة رقم 2 بمحطة لينينغرادسكايا-2 النووية

الأحد، 19 يوليه 2020 04:47 م
روس آتوم: بدء تحميل الوقود بوحدة الطاقة رقم 2 بمحطة لينينغرادسكايا-2 النووية روس اتوم
كتب محمد عبد المجيد

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء
شهدت محطة "لينينغرادسكايا-2" لتوليد الطاقة النووية، تحميل أول حزم من الوقود النووى من أصل 163 حزمة فى مفاعل "VVER-1200 " بوحدة الطاقة رقم 2، حيث يرمز بدء تحميل الوقود إلى الإطلاق الفعلى للمحطة التى تشغلها شركة "روس إينيرغو آتوم"، التابعة لقسم الطاقة الكهربائية ضمن شركة "روس آتوم" الحكومية الروسية للطاقة النووية.
 
و وفقا لما نش على موقع وكالة الأنباء الروسية "سبوتنيك"، قال المدير العام لشركة "روس إينيرغو آتوم"، أندريه بيتروف، إن "البدء بإجراءات الإطلاق الفعلى يدل على أن جميع الأعمال المرتبطة ببناء الوحدة قد اكتملت، واعتبارا من اليوم، تكتسب هذه المعدات المهمة للوحدة صفة معمل طاقة نووية، حتى يتولى المختصون النوويون مسؤولية تشغيله الآمن لسنوات قادمة".
 
وبعد تحميل الوقود، سيتم رفع إنتاجية المفاعل إلى الحد الأدنى من مستوى طاقته القابل للتحكم (1%) لضمان سلامة جميع العمليات ذات الصلة.
 
ومن المقرر، أن يتم تشغيل الوحدة عام 2021 لتستبدل وحدة الطاقة رقم 2 المجهزة بالمفاعل "RBMK-1000" بمحطة "لينينغرادسكايا-1" التى ستتوقف عن العمل نهاية هذا العام، بعد 45 سنة من الخدمة.
 
وتجدر الإشارة، إلى أن المفاعلات النووية "VVER-1200" تعد النموذج الرائد لمفاعلات الماء المضغوط من الجيل "3+" التى تصنعها شركة "روس آتوم" والوحيد من نوعه فى العالم بين مفاعلات الجيل "3+" التى تنتج على الأساس التسلسلي.
 
وتعتبر الوحدة رقم 2 بمحطة "لينينغرادسكايا-2" الرابعة فى السلسلة بعد الوحدتين رقم 1و2 بمحطة "نوفوفورونيج-2" اللتين تم تشغيلهما فى 2016 و2019 على التوالي، والوحدة رقم 1 بمحطة "لينينغرادسكايا-2" التى انطلق عملها عام 2017.
 
وتتسم وحدة الطاقة المتقدمة هذه من الجيل 3+ والمجهزة بمفاعل بعدد من المزايا مقارنة بالجيل السابق، حيث تزيد قوتها عن سابقتها بمقدار 20 %، وتقلص عدد الكادر المطلوب لتشغيل المفاعل بنسبة 30-40% بالتوازى مع تضاعف فترة خدمة المفاعل لتصل إلى 60 عاما مع إمكانية تمديدها لـ20 سنة إضافية.
 
وتضم قائمة الدول التى اختارت اعتماد التكنولوجيا المذكورة، فنلندا والمجر والصين وبنغلاديش وبيلاروسيا ، فى حين تشمل محفظة الطلبات الدولية لدى "روس آتوم" حاليا 36 مشروعا لبناء وحدات الطاقة النووية فى 12 دولة وهى فى مراحل مختلفة من التنفيذ.
 





مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء



لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة