خالد صلاح

محلل سياسى ليبى: أردوغان "أحمق" سيحاول اقتحام سرت والجيش الليبى سيلقنه درسا قاسيا

السبت، 18 يوليه 2020 09:18 م
محلل سياسى ليبى: أردوغان "أحمق" سيحاول اقتحام سرت والجيش الليبى سيلقنه درسا قاسيا أردوغان
ماجد تمراز

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

قال عبد الباسط بن هامل، المحلل السياسي الليبي، إن قبائل المنطقة الشرقية الليبية بالكامل والمناطق المحيطة بطرابلس، أعلنت تأيدها لدعوة البرلمان الليبي الذي طلب من القيادة المصري التدخل لحل الأزمة الليبية ومنع تقدم المرتزقة والميليشيات لسرت والجفرة، وهو بمثابة استفتاء شعبي، مشيرا إلى أن أردوغان عندما تحدث عن ليبيا، كان يذكر حقه في ثرواتها ونفطها وغازها، بينما الرئيس عبد الفتاح السيسي، تحدث عن وحدة الشعب الليبي واستقرار ليبيا وسلامتها وهنا الفارق الكبير.

وأضاف، خلال مداخلة هاتفية مع الإعلامي أحمد موسى ببرنامج "على مسؤوليتي" الذي يذاع على قناة صدى البلد، أن أردوغان يريد تكرير الحقبة السوداء التي كانت في عهد أجداده العمانيين، ويريد السيطرة على الشرق الأوسط من خلال بوابة ليبيا، موضحا أن إعلام جماعة الإخوان الإرهابية يقوم بترويج الأكاذيب حول نوايا الرئيس عبد الفتاح السيسي وترويج الشائعات والأكاذيب حول القبائل الليبية التي جاءت إلى مصر، مشيرا إلى أن أردوغان شخصية حمقاء ربما يحاول أن يقتحم سرت والجفرة إلا أن الجيش الوطني على أعلى مستوى من التجهيزات وسيتصدى له، وقد يتقدم إلى مصراته.

وأوضح أن خلوصي آكار وزير الدفاع التركي عندما جاء إلى ليبيا في زيارة لحكومة الوفاق لتسهيل دخول الجيش التركي لإنشاء قواعد، قال إن الأتراك جاءوا إلى ليبيا ولن يغادروها أبدا، وهذا يدل على أطماعهم التي باتت واضحة ومعلنة ولا يخجلوا منها، كما أن البنتاجون الأمريكي أعلن في تقرير له عن أعداد المرتزقة المتطرفين الذي أرسلهم أردوغان في أول ثلاثة أشهر في العام الجاري، وهو أول تعليق رسمي من وزارة الدفاع الأمريكية حول ما يفعله أردوغان في ليبيا.


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة