خالد صلاح

سد النهضة والجيش المصرى يتصدرون السوشيال ميديا فى "موجز التريندات" ‎

الأربعاء، 15 يوليه 2020 10:12 م
سد النهضة والجيش المصرى يتصدرون السوشيال ميديا فى "موجز التريندات" ‎

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

قدمت صفحة "اليوم السابع" على مواقع التواصل الاجتماعى "فيس بوك" موجزا لأهم التريندات التي تم تداولها على مواقع التواصل الاجتماعى على مدار الساعات الأخيرة، وهو الموجز الذى تضمن العديد من الأخبار قدمها الزميلان رغدة بكر وهشام عبد التواب، وأعدها الزميل محمود نصر.

وتناول الموجز، تصدر حالة الاستنفار التى أعلنها الجيش الوطنى الليبي، لمواجهة الحشد التركي للهجوم على مدينتى سرت والجفرة بدعم من حكومة الوفاق، تريندات موقع التدوينات الصغيرة تويتر.

وأكد الجيش الوطنى الليبى إن قواته ووحداته العسكرية على جاهزية تامة لصد أى عدوان أو هجوم تقوم به الميليشيات المسلحة أو المرتزقة السوريين بدعم من النظام التركى، وأنها أعطت أوامر بالتعامل مع أى أهداف معادية تتقدم نحو سرت أو الجفرة، وإنه يمتلك أنظمة دفاع جوى متطورة فى محيط المدينتين، مما يصعب مهمة النظام التركى فى استخدام الطائرات التركية المسيرة فى الهجوم على المدينتين.

كما تناول الموجز احتلال سد النهضة للموضوعات اللى تداولها رواد مواقع التواصل الاجتماعى، بعد إعلان إثيوبيا بدء ملء خزانات سد النهضة، بعد أقل من 24 ساعة من نفى وزير الخارجية الإثيوبى الإقدام على مثل هذه الخطوة.

وجاء إعلان إثيوبيا عن البدء فى ملء سد النهضة، جاء بعد تعثر أكثر من جولة مباحثات مع مصر والسودان، بسبب تعنت ومراوغة الجانب الإثيوبي وسعيها لإفشال جميع المفاوضات اللى تمت خلال السنوات السابقة.

كما تحدث الموجز على احتل الجيش المصرى تريندات تويتر، وده بعد بيان البرلمان الليبي الذى صدر أمس وكان يدعو فيه الجيش المصرى التدخل لحل الأزمة في ليبيا.

وأبراز وكالة "أنسا" الإيطالية دعوة البرلمان الليبى للجيش المصرى بالتدخل لحماية الأمن فى ليبيا ومواجهة الارهاب والغزو التركى، وقالت إن "الجيش المصرى سيكون قادرا على التدخل العسكرى فى ليبيا.

وأشارت الوكالة إلى أن مجلس النواب، الممثل الشرعى الوحيد الليبى الذى يمثل ارادتها الحرة، كان رحب بخطاب الرئيس المصرى عبد الفتاح السيسى أمام ممثلى القبائل الليبية، ويدعو مصر للتدخل لحل الأزمة القائمة مع الغزو التركى.

كما أشار الموجز إلى الحالة الصحية للكاتب الصحفى الكبير مكرم محمد أحمد بعد تعرضه من أيام لأزمة صحية وتم نقله للمستشفى لتلقى العلاج، وتأكيد سعيد محمد أحمد مدير تحرير وكالة أنباء الشرق الأوسط سابقا وشقيق الكاتب الصحفى الكبير، تحسن حالة الصحية للكاتب الكبير و أنه بحالة جيدة، موجها الشكر لكل من تواصل للإطمئنان على حالة شقيقه.

وقال شقيق الكاتب الصحفى أنه تم اتخاذ أقصى درجات الرعاية فور وصول الكاتب الكبير مستشفى المعادى العسكرى وأنه يطمئن أصدقاء و محبى و أبناءه الصحفيين .


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة