خالد صلاح

كورونا تكشف الأسرار الخفية في علاقة الأهلي والزمالك مع المدربين الأجانب

الإثنين، 13 يوليه 2020 09:15 ص
كورونا تكشف الأسرار الخفية في علاقة الأهلي والزمالك مع المدربين الأجانب فينجادا وبيسيرو
كتبت لبنى عبد الله

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

تظل علاقة الاهلى والزمالك بالمدربين الأجانب شائكة وذات فصول وأسرار مثيرة للغاية سواء من تولى منهم بالفعل مسئولية تدريب الأحمر أو الأبيض أو من إكتفى بالمفاوضات ثم فشلت الصفقة ، دائماً هناك أسرار لايعرفها الجمهور وفى فترة العزل المنزلى بسبب كورونا أزاح بعض المدربين الأجانب الستار على أسرار علاقتهم بقطبى الكرة المصرية وهو مانرصده في السطور التالية..

* ماكيدا

تحدث الاسبانى خوان ماكيدا، المدير الفني لنادي الاتحاد السكندري سابقًا، عن رغبته بشأن تدريب فريقي الأهلي والزمالك قائلاً: "لو تلقيت عرضين من الأهلي والزمالك سأفضل الزمالك، رغم أن الأخير لم يفاوضني نهائيًا على عكس الأهلي فاوضني قبل التعاقد مع حسام البدري".

قال خوان ماكيدا خلال تصريحات تلفزيونية إن تجربته مع الكرة المصرية كانت ممتازة، وإن مصر بمثابة بلده الثاني قائلا: "الزمالك لم يتفاوض معي لتدريب الفريق في أي وقت ولكنه تم ترشيحي لتدريب النادي الأهلي والأحمر تواصل معي ولكن تم تولي حسام البدري وقتها وأتمنى له التوفيق ومدرب إسبان تواصلوا معي لمعرفة رأيي في تدريب الزمالك".

*فينجادا

كشف البرتغالي فينجادا، المدير الفني السابق لفريق الزمالك، عن سر تلقيه عرضاً لتدريب الزمالك بعد رحيله عن الاهلى ، قال المدرب البرتغالى في تصريحات تليفزيونية :" تلقيت عرضا لتدريب الزمالك أكثر من مرة بعد رحيلي، والأهلي لم يفاوضني بعد خلافنا"

وأضاف فينجادا أن مسئولي الزمالك دخلوا في مفاوضات معه أكثر من مرة بعد رحيله إلا أن أسرته لم توافق على العرض وقتها وفضلت استمراري في البرتغال"وتابع: "الأهلي لم يفاوضني منذ المرة الأخيرة التي شهدت خلافات بيننا" .

و أكد فينجادا أنه كان على وشك تدريب النادي الأهلي في 2009 وخلافة صديقه ومواطنه مانويل جوزيه، قائلا :"السبب الحقيقي وراء تراجعي عن اتمام التعاقد مع الأهلي رغم الاتفاق على كل شيء هو رفض إدارة الأهلي اصطحابي لمدرب أحمال رغم أنه لم يكن سيحصل على مرتب كبير وفتها، ولكن وجوده كان ضروري  كان هاماً بالنسبة لي".

وتابع فينجادا هناك سبب أخر وراء تراجعي عن قيادة الأهلي وهو أسرتي التي كانت لا تفضل وجودي خارج البرتغال في هذا التوقيت، مشدداً أنه غير نادم على رفض تولي تدريب الأهلي.

وأضاف مدرب الزمالك الأسبق، أن عدم تدريب الأهلي يمثل خسارة فنية اليه خاصة وأن الفريق الأحمر يعد واحد من أفضل الفرق داخل القارة الأفريقية ومن أهم أندية العالم وبالطبع كان سيحقق معه العديد من البطولات والإنجازات سواء على المستوى المحلي أو القاري.

*تسوبيل

أكد راينر تسوبيل المدير الفني الأسبق للنادي الأهلي أن رغبة حسام حسن مهاجم الفريق الأحمر فى ذلك التوقيت بالاحتراف فى الدورى التركى كانت سبب نشوب أزمه بينه وبين مجلس إدارة القلعة الحمراء وصالح سليم رئيس النادى كان مهنيا للغاية ولم يتدخل في قراراتي الفنية طوال فترة تواجدى .

 

وأوضح راينر تسوبيل خلال تصريحات تلفزيوينة لقناة أون تايم سبورت أن صفقة انتقال حسام وإبراهيم حسن لفريق الزمالك ذات حساسية تحدث في جميع دوريات العالم و من أقوى منافسين واجهتما خلال تدريبي مع فريق الاهلى هما الزمالك و الإسماعيلى .

*بيسيرو

قال جوزيه بيسيرو المدير الفني السابق للأهلي والحالي لمنتخب فنزويلا، في تصريحات لقناة أون تايم سبورت مع الإعلامي أحمد شوبير:"أخطأت بالرحيل عن الأهلي والانتقال لتدريب بورتو، لكني أؤكد أنني لم أتخذ القرار الصحيح لأن الفريق الأحمر نادي كبير وجماهيره رائعة وكنت أستطيع تحقيق نجاحات كبيرة مع النجوم المتواجدين في وقتها".

 

وتابع بيسيرو :"أتابع الأهلي دائماً وأسعد بتحقيقه للبطولات وأتذكر جميع اللاعبين وعلى رأسهم اكرامي وأحمد فتحي ورامي ربيعة وأحمد حجازي ومحمد نجيب وحسام عاشور وحسام غالي وصبري رحيل وعبد الله السعيد ومؤمن زكريا ووليد سليمان ورمضان صبحي وأنطي وايفونا وعمرو جمال".

وأضاف بيسيرو أن فترة عمله في الأهلي كانت من أفضل فترات حياته مبدياً ترحيبه بالعودة من جديد لتدريب الأهلي، كاشفاً أن الزمالك دخل في مفاوضات لاستقدامه بعد رحيل عن الأهلي ولكنها لم ترتقي لمرحلة الجدية.

*وينفريد شايفر

كشف الألمانى وينفريد شايفر مدرب فريق بنى ياس الإماراتي، المشهور بعميد مدربى الخليج، كواليس اقترابه من تولى تدريب فريق الأهلى قبل أن يتولى الهولندى مارتن يول زمام القيادة حينها، مؤكدًا إنه كان على بعد خطوة من تدريب المارد الأحمر إلا أن المفاوضات توقفت عند اللحظة الأخيرة.

قال شايفر فى تصريحاته لبرنامج "جمهور التالتة" عبر شاشة "أون تايم 2" إنه كان قريب من تدريب الأهلى، وأرسل المسئولون له نسخة من العقود، ثم توقفت المفاوضات بشكل مفاجئ ولا أعلم من المتسبب فى هذا التوقف، وبعدها تم التعاقد مع الهولندى مارتن يول لقيادة الفريق.

وعن أى الفرق يفضل أن يتولى تدريبها فى مصر، قال وينفريد شايفر: "لا يهم اسم الفريق الذى أفضل تدريبه فى مصر، لكن الأهلى هو رقم 1 فى الدورى حاليًا، وشاهدت مباراته الأخيرة أمام الزمالك، والأهم أن يكون الفريق الذى أتولى تدريبه يرغب فى النجاح مثل طموحى".

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة