خالد صلاح

قادتنا قدوة للعالم..إماراتيون يحتفون بصورة لولى عهد دبى تؤكد مناهضته العنصرية

الإثنين، 08 يونيو 2020 06:30 م
قادتنا قدوة للعالم..إماراتيون يحتفون بصورة لولى عهد دبى تؤكد مناهضته العنصرية الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم ولى عهد دبى
كتب محمد رضا

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

احتفت صفحة إماراتية مهتمة بشئون حكام دبى، على موقع "إنستجرام"، بصورة قديمة للشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، ولى عهد دبى، تعكس مناهضته للعنصرية والكراهية تجاه المواطنين أصحاب البشرة السمراء ذوى الأصول الأفريقية، حيث ظهر ولى عهد دبى فى الصورة بجوار شرطيات أمريكيات من أصول أفريقية، وكتبت الصفحة فى تعليقها، "قادتنا قدوة للعالم"، يأتى هذا فى وقت تشهد فيه عدة مدن بالولايات المتحدة الأمريكية احتجاجات عارمة وأعمال عنف وفوضى على خلفية مقتل المواطن الأمريكى من أصل أفريقى جورج فلويد، يوم 25 مايو الماضى، بيد رجال الشرطة فى مينيابوليس.

groupfazza_102811579_241049833863226_7392627961057385686_n

 

واندلعت الاحتجاجات بداية الأمر فى أمريكا بعد أن أظهر مقطع فيديو جورج فلويد وهو يلهث ويصرخ بأنه لا يستطيع التنفس أثناء القبض عليه من قبل أربعة ضباط فى مينيابوليس، قبل أن يعلن عن وفاته، واتهم الضباط منذ ذلك الحين بالقتل الذى أثار أياماً من الاحتجاج فى الولايات المتحدة ومظاهر الحياة السوداء (BLM) فى جميع أنحاء العالم.

 

يشار إلى أن أعضاء ديمقراطيون فى الكونجرس الأمريكى، يعتزمون كشف النقاب، اليوم الاثنين، عن تشريع شامل لمكافحة عنف الشرطة والظلم العنصرى، وذلك بعد أسبوعين من الاحتجاجات فى أنحاء البلاد، فجّرتها وفاة جورج فلويد أثناء احتجاز شرطة منيابوليس له.

 

وأوضحت مصادر فى الكونجرس، أنه من المتوقع أن يحظر التشريع استخدام أساليب تقييد الرقبة والفرز العرقى، ويستلزم استخدام الكاميرات المثبتة فى أجسام أفراد الشرطة فى أنحاء البلاد، وإخضاع الشرطة لهيئات المراجعة المدنية، وإلغاء المبدأ القانونى المعروف بالحصانة المؤهلة الذى يحمى أفراد الشرطة من الدعاوى المدنية.

12

 

وقالت النائبة كارين باس، عضو الحزب الديمقراطى وزعيمة كتلة النواب ذوى الأصول الأفريقية فى الكونجرس لشبكة (سي.إن.إن) أمس الأحد "الوقت حان لتغيير ثقافة الشرطة فى كثير من الإدارات"،وأضافت، أنها تأمل فى أن تؤدى موجة الاحتجاجات، السلمية إلى حد كبير، التى شهدتها الولايات المتحدة خلال الأسبوعين الماضيين إلى زيادة الضغط على المشرعين ليتحركوا.

 

وتابعت باس "نحن فى لحظة حقيقية فى بلادنا، العاطفة الجياشة التى يظهرها الناس... سيضع هذا الأساس للزخم المطلوب من أجل إحداث التغيير الذى نحتاج إلى تحقيقه"، ويتوقع أن يناقش أيضا كل من رئيسة مجلس النواب نانسى بيلوسى وزعيم الديمقراطيين فى مجلس الشيوخ السناتور تشوك شومر والسناتور الديمقراطية كمالا هاريس، إلى جانب باس، مشروع القانون.

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

الموضوعات المتعلقة



لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة