خالد صلاح

تقرير حكومى يكشف تجاوزات مخالفات البناء بشارع ترعة الزمر

الجمعة، 05 يونيو 2020 10:50 ص
تقرير حكومى يكشف تجاوزات مخالفات البناء بشارع ترعة الزمر الدكتور عاصم الجزار
كتب أحمد حسن

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء
تلقى الدكتور عاصم الجزار، وزير الإسكان والمرافق والمجتمعات العمرانية، تقريراً من الدكتور رأفت شميس،  رئيس جهاز التفتيش الفني على أعمال البناء، يتضمن نتائج أعمال اللجنة المشكلة من الجهاز، والتى تم تكليفها بدراسة ما أُثير مؤخرا من عدم وجود مسافات كافية بين جسم کوبری محور ترعة الزمر الجاري إنشاؤه، وبعض العمارات السكنية الواقعة على جانبي المحور في المنطقة بين شارعي الأهرام والملك فيصل بحي العمرانية، ومعرفة موقف هذه العمارات.
 
وأشار الوزير، إلى أن تقرير اللجنة المُشكَّلة من جهاز التفتيش الفني على أعمال البناء، أوضح أن المشكلة تتمثل في وجود تقارب بين جسم المحور مع 6 عقارات تحمل أرقام من (100) : (117) بشارع ترعة الزمر، وتلك العقارات صدرت لها تراخيص بناء في الفترة من عام 2007 حتى عام 2013، طبقاً لاشتراطات فنية من حيث نسبة البناء والارتدادات الواجبة.
 
وأوضح وزير الإسكان، أن التقرير أكد قيام ملاك تلك العقارات بمخالفة التراخيص الصادرة، والاشتراطات البنائية للمنطقة، حيث قاموا بالتعدي على مناطق الردود المقررة، وزيادة النسبة البنائية، وبناء أدوار زائدة غير مرخص بها، ومخالفة لقيود الارتفاع المقررة قانوناً، وزيادة البروز على الشارع عما هو مُرخص به، وعن الحد المسموح به قانوناً، وقد تم اتخاذ الإجراءات القانونية من مسئولى المحافظة في حينه، من تحرير محاضر للمخالفات، وإصدار قرارات إزالة، إلا أنه لم يتم تنفيذ تلك القرارات.
 
وأكد الدكتور عاصم الجزار، أن التقرير أوضح أن كشوف التحديد المساحية الموجودة ببعض ملفات التراخيص الخاصة بالعقارات، تُبين أن عرض شارع ترعة الزمر على الطبيعة أمام العقارات (109 - 113 - 115 - 117) هو 50 متراً، وهو مغاير للموجود على الطبيعة، والذي هو في حدود 34 م.
 
وشدد وزير الإسكان على أنه تم إرسال نسخة من هذا التقرير إلى الجهات الرسمية، والذى يثبت مخالفة تلك العقارات، مشيرا إلى أنه يتم حاليا دراسة موقف التعامل مع هذه العقارات، مؤكدا فى الوقت نفسه أن الجهاز المركزى للتعمير يقوم حاليا  باستكمال هذا المحور المهم، الذى خطط لتنفيذه منذ سنوات، ويهدف إلى حل العديد من المشاكل المرورية بمدينة الجيزة، ويقوم بإعادة توزيع الحركة المرورية، بما يخفف الاختناقات المرورية الحالية بميدان الجيزة، ومحور 26 يوليو، ومحور صفط اللبن، ويُعد المحور الجديد أول محور مرورى حر يربط بين شمال وجنوب الجيزة، ويضيف مداخل جديدة لمدينة الجيزة للربط مع محافظة القاهرة، ويوفر نصف مسافة الرحلة بين شمال وجنوب الطريق الدائرى باستغلال القوس الغربى للطريق الدائرى، مما يؤدى لتقليل وقت الرحلات، وخفض التلوث، وتوفير استهلاك الوقود.
 
وأشار الوزير إلى أن مشروع محور ترعة الزمر بمحافظة الجيزة، يبدأ مساره من الطريق الدائرى جنوباً "دائرى المنيب"، وحتى الطريق الدائرى شمالاً "دائرى الوراق" بمحافظة الجيزة، بطول حوالى 12 كم، وعرض (33 – 65.5) متر، ويربط المحاور العرضية الرئيسية (26 يوليو – جامعة الدول العربية – صفط اللبن – فيصل – الهرم) بالإضافة إلى شوارع (مستشفى الصدر – الثلاثينى – خاتم المرسلين – مطار إمبابة)، وتبلغ التكلفة التقديرية للمشروع نحو 5 مليارات جنيه.

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة