خالد صلاح

عمر كمال لحمدى فتحى: "متنحنيش.. خليك جدع الريح متهزش جبال"

الثلاثاء، 30 يونيو 2020 08:41 م
عمر كمال لحمدى فتحى: "متنحنيش.. خليك جدع الريح متهزش جبال" حمدى فتحى
كتب أحمد طارق

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

ظهر حمدى فتحى لاعب وسط الفريق الكروى الأول بالنادى الأهلى، فى حديقة منزله، مع المطرب الشعبى الصاعد عمر كمال، حيث قام الأخير بغناء بعض الكلمات التى وجهها للاعب المارد الأحمر، قائلاً: "أنت البرنس يا جدع، أصيل وتربية رجال، متنحنيش خليك جدع الريح متهزش جبال، مسيرها تروق متتعبشى، خليك قد الحياة، الناس أبدًا متغلبشى واحد يا حمدى ربك معاه".

وكان سيد عبد الحفيظ مدير الكرة بالنادى الأهلى أكد إن حمدى فتحى، سيشارك فى المران الجماعى نهاية الأسبوع المقبل، بعد تنفيذ البرنامج العلاجى والتأهيلى وتجهيزه بشكل نهائى للعودة إلى المشاركة، موضحاً أن حمدى فتحى سيبدأ المشاركة فى المران الجماعى بصورة تدريجية، نهاية الأسبوع المقبل بعد تعافيه من إصابته التى تعرض لها الفترة الماضية.

وتعرض حمدى فتحى لإصابة بقطع فى غضروف الركبة خلال مشاركته مع المنتخب الوطنى وأجرى جراحة فى ألمانيا قبل عدة أشهر ويخوض المرحلة الأخيرة من البرنامج التأهيلى تمهيدا للعودة، وخاض حمدى فتحى جلسة فى "الجيم" ثم استكمل تدريباته التأهيلية صباح اليوم على هامش مران الفريق الذى انطلق فى الثامنة والنصف صباحاً بملعب التتش.

وأعلن عبد الحفيظ إٔن محمد محمود لاعب الفريق يحتاج عشرة أيام على الأكثر، للدخول فى التدريبات الجماعية بشكل تدريجى، وأضاف عبد الحفيظ، أن حالة محمد محمود تحسنت كثيرا، وبات قريبا للغاية من إعلان جاهزيته وفقا لنتائج الفحوصات الطبية التى خضع لها مؤخرًا.

وأشار عبد الحفيظ إلى أن اللاعب يضع اللمسات الأخيرة على برنامجه التأهيلي؛ للتعافى من آثار جراحة الرباط الصليبي، مؤكدًا أنه بات على أعتاب التواجد رفقة زملائه فى تدريبات الكرة خلال الأيام القليلة المقبلة.

وأكد مدير الكرة بالأهلى أن الفريق سيكون فى حاجة إلى خوض مباراتين وديتين على الأقل من أجل إعلان جاهزيته لعودة المباريات على الصعيدين المحلى والقارى، مُوضحا أن الأمر مازال مبكراً للحديث عن الوديات، ولكن بالطبع نضع هذا الملف فى تخطيط الأهلي للمرحلة المقبلة خاصة بعد العودة بقوة.


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة