خالد صلاح

"أمير الشعراء" يفوز بجائزة أفضل مبادرة فى خدمة الشعر العربى

الثلاثاء، 30 يونيو 2020 12:42 م
"أمير الشعراء" يفوز بجائزة أفضل مبادرة فى خدمة الشعر العربى برنامج أمير الشعراء
كتبت بسنت جميل

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

فاز برنامج أمير الشعراء، أحد أهم مبادرات لجنة إدارة المهرجانات والبرامج الثقافية والتراثية بأبوظبي، بجائزة الأمير عبدالله الفيصل العالمية للشعر العربي في دورتها الثانية لأفضل مبادرة في خدمة الشعر العربى، أكد اللواء فارس خلف المزروعى، القائد العام لشرطة أبوظبي عضو المجلس التنفيذي رئيس لجنة إدارة المهرجانات والبرامج الثقافية والتراثية، أن برنامج أمير الشعراء أسهم بشكل كبير في ترسيخ الأصالة وقيم الجمال والإبداع والتميز في مسيرة الشعر العربي الفصيح، وإعادته لمركزه الأبرز في المنطقة العربية.

وأوضح رئيس لجنة إدارة المهرجانات والبرامج الثقافية والتراثية بأبوظبي أن البرنامج وعلى مدار 8 مواسم حقق فيها جماهيرية واسعة، يواصل احتضان المبدعين في سماء الشعر العربي الفصيح، مؤكداً أن البرنامج ساهم في ضخ دماء شعرية جديدة في الوطن العربي، وكذلك توثيق إصداراتهم ونتاجهم الشعري عبر إصدار العديد من الدواوين للشعراء المشاركين خلال السنوات الماضية عبر أكاديمية الشعر بلجنة ادارة المهرجانات، التي وثقت أيضاً جميع القصائد الشعرية للمسابقة في دوراتها السابقة عبر إصدارها دواوين جمعت مشاركات الشعراء في هذه الدورات.

وهنأ مستشار خادم الحرمين الشريفين أمير منطقة مكة المكرمة رئيس مجلس أمناء أكاديمية الشعر العربي بالسعودية الأمير خالد الفيصل، برنامج أمير الشعراء والفائزين بالجائزة.

وأوضح  الدكتور علي بن تميم، رئيس مركز أبوظبي للغة العربية عضو لجنة التحكيم في برنامج "أمير الشعراء"، أن جائرة الأمير عبد الله الفيصل العالمية للشعر العربي تكتسب مكانتها في عالم الجوائز نظرا لموضوعيتها وجديتها، ولجامعة الطائف، معتبراً فوز "أمير الشعراء" بأفضل مبادرة في خدمة الشعر بجائزة الأمير عبد الله الفيصل تتويج لاهتمام أبوظبي بتاج الفنون العربية، واعتراف بقيمته وأثره الإيجابي في خدمة اللغة.

وأكد منصور الحارثي مدير أكاديمية الشعر في المملكة العربية السعودية، أن   فوز برنامج أمير الشعراء فوزاً مستحقاً بعد سنوات من الإنتاجية والاستمرارية والتطوير، كأفضل مبادرة لخدمة الشعر العربي، لما به من تطوير خلاق وحرفي، بما يخدم الشعر في المنطقة ككل، وهذا ما لمسناه كلجنة تحكيم حقاً منه كونه برنامجاً تقف خلفه قيادة حكيمة كما عهدناها لا تبخل بأي جهد لنشر الثقافة ودعم اللغة العربية وفنونها.

 وقال سلطان العميمي، مدير أكاديمية الشعر في لجنة إدارة المهرجانات والبرامج الثقافية والتراثية بأبوظبي، أن الفوز بالجائزة المرموقة التي رعاها ملك المملكة العربية السعودية، ويترأسها الأمير خالد الفيصل عن طريق أكاديمية الشعر في السعودية يوكد أن الإمارات أصبحت من أهم مراكز الدعم للأدب والشعر خلال السنوات الماضية، وبرنامج أمير الشعراء وشاعر المليون وغيرهما من المبادرات في نفس السياق، تأتي ضمن رؤية بعيدة المدى للنهوض بالشعر والأدب، ضمن منظومة أكبر لدعم الفن والإبداع في الإمارات والعالم، بعد ان أصبحت أبوظبي ودولة الإمارات من أكبر مؤثري وصانعي المشهد الثقافي العربى.

وتعد جائزة الأمير عبد الله الفيصل للشعر العربي هي جائزة عالمية، أعلن عنها الأمير خالد الفيصل في نوفمبر (تشرين الثاني) 2018، تحت إشراف أكاديمية الشعر العربي بجامعة الطائف في المملكة العربية السعودية، وتمنح للشعراء العرب لتحفيز وتنمية الإبداع الشعري، وللمبادرات البارزة، حيث يتم التفاضل والاختيار من خلال متابعة لجنة مختصة للمبادرات وأثرها في خدمة الشعر العربي، وذلك ضمن نطاقات المبادرة والتي تتمثل في البحث العلمي والدراسات النقدية، الملاحق الأدبية في الصحف والمجلات، البرامج الشعرية في وسائل الإعلام المرئي والمسموع، المواقع الإلكترونية، وسائل التواصل الاجتماعى.


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة