خالد صلاح

عبد الله السعيد يدعم أسرة أحمد فتحى فى محنة فيروس كورونا

الأربعاء، 03 يونيو 2020 11:58 ص
عبد الله السعيد يدعم أسرة أحمد فتحى فى محنة فيروس كورونا عبد الله السعيد
كتبت ندى مجاهد

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

حرص عبد الله السعيد نجم نادى بيراميدز ومنتخب مصر، على دعم أسرة زميله أحمد فتحى لاعب النادى الأهلى بعد تأكد إصابة زوجته وبناته بفيروس كورونا المستجد، وكتب عبر صفحته الشخصية على إنستجرام "ألف سلامة على زوجة وبنات أحمد فتحى.. ربنا يشفيهم ويعافيهم".

عبد الله السعيد
عبد الله السعيد

وأكد الإعلامى أحمد شوبير، حارس مرمى الأهلى ومنتخب مصر السابق، أن المسحة التى أجراها أحمد فتحى نجم الأهلى ومنتخب مصر جاءت سلبية لتعلن خلو اللاعب من فيروس كوورونا الذى أصيبت به زوجته وبناته، وقال شوبير فى برنامجه الإذاعى عبر أون سبوروت، "تأكدت من الطبيب المعالج لأسرة أحمد فتحى أن اللاعب أجرى مسحة كورونا وجاءت نتيجها سلبية، فيما كانت إيجايبة لزوجته وبناته، وبالتالى سوف يخضعون لفترة عزل صحى لمدة 14 يوماً".

وأضاف شوبير "حالة زوجة أحمد فتحى وبناته مستقرة حتى الآن، وسيتم وضعهم تحت الملاحظة لحين زوال الغمة وتعافيهم بشكل تام".

كما طمأن الإعلامي أحمد شوبير متابعيه على حالة نجم فريق النادي الأهلي أحمد فتحي عبر حسابه علي موقع إنستجرام، وكتب شوبير تعليقا على عدة صور نشرها لفتحي مع عائلته، "ألف سلامة على زوجة الكابتن أحمد فتحي وبناته ربنا يشفيهم على خير باْذن الله، الحمد الله الكابتن أحمد فتحي سليم تماماً".

وكانت إدارة النادى الأهلى تلقت إفادة من اتحاد الكرة بخصوص موقف أحمد فتحى حال إلغاء الموسم الجارى، فى ظل انتهاء عقده مع الفريق الأحمر بنهاية الموسم الجاري، حيث وقع أحمد فتحى لبيراميدز لمدة 3 سنوات بشكل رسمى.

واستعلمت إدارة الأهلي عن موقف أحمد فتحى حال إلغاء الموسم، وهل سيكون من حق النادي الاستفادة من خدماته من عدمه في الموسم الجديد، إلا أن اتحاد الكرة أكد لإدارة الأهلي بشكل رسمي أن عقد فتحى سينتهى مع الفريق الأحمر بنهاية الموسم الجاري، سواء حال إلغاء الموسم أو استمراره، لكون العقود في مصر مدون فيها أن تاريخ العقد ينتهي بنهاية الموسم، وبالتالى سيكون فتحى خارج النادى الأهلى بغض النظر عن موقف الموسم.


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة