خالد صلاح

اجاي: كنت بفهم عبد الله السعيد "من نظرة"....ولاعبو الأهلي "استفزوني"

الأربعاء، 03 يونيو 2020 12:16 ص
اجاي: كنت بفهم عبد الله السعيد "من نظرة"....ولاعبو الأهلي "استفزوني" جونيور اجاي
كتب فتحي الشافعي – محمد عراقي

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

أبدى  النيجيري جونيور أجايي، مهاجم الفريق الأول لكرة القدم بالنادي الأهلي، حزنه الشديد بعد خسارة المنتخب النيجيري للقب كأس أمم إفريقيا الأخيرة والتي أقيمت في مصر، وأكد أجايي في تصريحات تلفزيونية : "كان هناك بعض اللاعبين في الأهلي يحاولون استفزازي والسخرية من خسارة النتخب النيجيري في كأس الأمم وذلك من أجل إخراجي من حالة الحزن  ولكني كنت حزين للغاية وقتها".

وتابع: "لم أتفاجئ من إحراز رياض محرز هدفه في مرمى نيجيريا فمبجرد حصول الجزائر على الضربة الثابتة فتأكدت تمامًا أن الجزائر ستسجل هدفًا"، وأوضح: "تلك الضربات الثابتة تعتبر نصف هدف لرياض محرز، وكنت متوقع بنسبة كبيرة أن ينجح في تسجيلها، لذلك لم أتفاجئ".

وقال أجايي إنه تفاجئ باستبعاده من قائمة منتخب بلاده في النسخة الأخيرة من كأس الأمم الإفريقية والتي أقيمت في مصر ، وأكد "كنت أشعر من مكالمات أصدقائي في المنتخب باقتراب انضمامي في كأس الأمم وذلك لم يحدث، وحزين تمامًا من ذلك الأمر".

وكشف جونيور أجايي، عن الفارق بين لاعبي مصر ونيجيريا ومثله الأعلى في الملاعب النيجيرية بالإضافة إلى المباراة التي لن تغيب عن ذاكرته واللاعب النيجيري الذي يتمنى إنضمامه للقلعة الحمراء.

وأكد أجايي "هنا اختلاف كبير بين الدوري المصري والنيجيري في الإدارة واللاعبين، والدوري المصري أفضل، ولكن هناك أيضًا لاعبين جيدين في المنتخب النيجيري".

وتابع: "أيضًا هناك اختلاف بين اللاعبين في مصر ونيجيريا، فاللاعبين في نيجيري الديهم  لياقة بدنية عالية، ولكن يميز اللاعب المصري بفنياته بالإضافة إلى قوته البدنية، لذلك ينبهر المصريين حال مشاهدة لاعبي نيجيري يتميز من الناحية الفنية".

وعن مثله الأعلى والمباراة الأفضل بالنسبة له، أوضح ماكينة الأهلي النيجيرية: " (أوكوتشا) و (كانو)، هم مثلي الأعلى وهم لاعبين عظماء لن يتكرروا، والمباراة الأفضل عندما فاز المنتخب النيجيري على كوت ديفوار بهدفين لهدف وحيد في نصف نهائي بطولة كأس أمم إفريقيا 2013 والتي حصد لقبها نيجيريا بعد مواجهة بوركينا فاسو في النهائي".

وأتم: "هناك لاعبين جيدين ونتقاهم كثيرًا،  وأتمنى إنضمام أحد أصدقائي الذين لعبوا معي في نادي "شوتنج ستارز" إلى صفوف الأهلي، وهو الآن يلعب في الدوري البلجيكي".

وقال أجايي، إن ايمانويل أمونيكي، مدرب مصر للمقاصة، مدرب رائع وعظيم وإنه تحدث معه كثيرا خلال تواجده في مصر لتدريب الفريق الفيو ، وأكد أجايي "لم استطيع مقابلة امونيكي فور الحضور الى القاهرة لإنشغاله في عمله مع المقاصة ولكن بعد مرور الوقت تقابلنا وتحدثنا كثيرا عن نيجيريا وأصوله، كما منحني بعض النصائح فهو كان لاعبا في الزمالك في السنوات الماضية".

وتابع: "امونيكي كان لاعب رائع، وأصبح مدرب رائع أيضا، أتمنى مقابلته ثانيا للتعلم منه والجلوس معه فترة أطول للاستفادة منه في الملاعب كلاعبا ومدربا".

واكد الجناح النيجيري جونيور أجايي إن يحب اللعب بجانب جميع لاعبي الأهلي إلا أنه يحب اللعب بجانب علي معلول، الظهير الأيسر للأحمر، بالإضافة إلى لاعب الفريق سابقا وبيراميدز الحالي عبدالله السعيد.

وأكد أجايي "بالطبع افتقد عبدالله السعيد بشدة واللعب بجانبه، في البداية كنت لا أفهمه ولكن بعد ذلك أصبحنا متفاهمين بدرجة كبيرة، وقد وصلت درجة التفاهم في الملعب بيننا حتى وإن لم نتحدث قبل المبارايات".

وأوضح: "الجميع يعلم قيمة عبدالله السعيد في الملعب، فهو لاعب مميز جدا، وهو يضيف الكثير لاي فريق يلعب ضمن صفوفه، وهو شخصية محترمة وجيدة أيضا".

وأضاف: "أكيد جميع لاعبي الأهلي يفتقدون عبدالله السعيد، وآنا على وجه الاخص افتقده كثيرا، ولكن أنباء تراجع مستوايي بعد رحيل عبدالله السعيد، غير صحيحة نهائيا".

وشدد: "بعد رحيل عبدالله السعيد أصبحت منسجما مع لاعبين آخرين بالفريق وهذه هي كرة القدم، فإذا رحل شقيقك من الفريق - اذا كان بنفس الفريق - فعليك أنت أن تكمل اللعب في ناديك والتأقلم على هذا الوضع".

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة