خالد صلاح

مصر للألومنيوم تخسر 2.5 مليار جنيه بسبب ارتفاع أسعار الطاقة

الأربعاء، 24 يونيو 2020 08:00 ص
مصر للألومنيوم تخسر 2.5 مليار جنيه بسبب ارتفاع أسعار الطاقة شركة مصر للالومنيوم
كتب عبد الحليم سالم

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

 تعانى شركة مصر للألومنيوم بنجع حمادى محافظة قنا من ارتفاع أسعار الطاقة بشكل كبير خاصة الكهرباء والغاز الطبيعى ، مما يكبدها خسار نحو 2.5 مليار جنيه خلال العام الجارى والعام المالى المقبل .

وتقدمت الشركة من خلال الشركة القابضة للصناعات المعدنية  ،بعدد من المذكرات التفصيلية لوزارة قطاع الأعمال العام  ووزارة الكهرباء ؛لخفض أسعار الكهرباء لها  ،بما يساويها مع أسعار كهرباء الشركات العالمية التى تحصل على الطاقة بأقل 30% من الشركة  ،مما أفقدها اسواقا تصديرية وحول ربحيتها البالغ 2 مليار جنيه قبل عامين ،إلى خسائر كبيرة بلغت خلال التسعة أشهر الاولى من العام الجارى أكثر من مليار جنيه .

وقالت شركة مصر للألومنيوم (EGAL)، إن قرار تخفيض أسعار الكهرباء بـ 10 قروش للكيلوواط، وتراجع سعر الغاز إلى 4.5 دولار للمليون وحدة حرارية، يؤدي إلى تخفيض تكلفة المنتج ، حيث أنها تستهلك كهرباء بمعدل 5 مليارات كيلوواط، ومن الغاز 30 مليون متر مكعب سنويا.

وبحسب المصادر فإن خفض 10 قروش فى سعر الكهرباء يوفر 500 مليون جنيه للشركة ،وبالتالى فإن خفض 30 قرشا للشركة ينتشلها من الخسارة .

وذكرت الشركة فى بيانات سابقة لها ، أن الموازنة التقديرية للعام المالي المقبل تستهدف خسائر بقيمة 1.03 مليار جنيه، مقابل خسائر متوقعة عن العام المالي الجاري بقيمة 1.407 مليار جنيه.

 

يشار أن مصر للألومنيوم أجلت  جلسة فض المظاريف الخاصة بمناقصة خدمات الاستشارات الهندسية بغرض التعاقد مع إحدى شركات الاستشارات الهندسية لزيادة إنتاج الشركة من الألومنيوم الأولي (مشروع الخط السابع) إلى يوم 1 يوليو المقبل.

وسبق أن  طرحت الشركة  مناقصة عامة لتأهيل إحدى شركات الاستشارات الهندسية المتخصصة في إدارة مشاريع مصاهر الألمنيوم؛ لزيادة إنتاجها من الألمنيوم الأولي بمقدار 250 ألف طن سنوياً على مرحلتين بتكنولوجيا التيار العالي الحديثة، بالخط السابع في نجع حمادي.

وأوضحت مصر للألمنيوم، أن الشركة المؤهلة ستتولى الدراسة البنكية، ودراسة الجدوى التفصيلية، واختيار تكنولوجيا التشغيل، والهندسة، والمشتريات، وإدارة التشغيل.


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة