خالد صلاح

بنك الاستثمار الأوروبى يدعم التشيك للتعامل مع تحديات المياه بـ300 مليون يورو

الإثنين، 22 يونيو 2020 05:53 م
بنك الاستثمار الأوروبى يدعم التشيك للتعامل مع تحديات المياه بـ300 مليون يورو التشيك
كتبت: هناء أبو العز

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء
أعلن بنك الاستثمار الأوروبي، اقراض حكومة التشيك بقيمة 8 مليارات كرونة تشيكية، بما يوازى 300 مليون يورو، لتمويل مجموعة واسعة من الإجراءات التي وضعتها وزارة الزراعة التشيكية لتعزيز خدمات إدارة المياه في البلاد، بما في ذلك الحماية من الفيضانات وإدارة العواصف.
 
وسيؤدى تنفيذ المشروع إلى فوائد كبيرة لشعب جمهورية التشيك، وفقًا لبيان الاتحاد الأوروبى، وستوفر الحماية ضد الفيضانات لـ47000 شخص إضافي وستحسن إمدادات المياه لعدد إجمالي من السكان يبلغ 24000، علاوة على ذلك ، ستزيد من جمع مياه الصرف الصحي ومعالجتها لما مجموعه 39000 شخص وإنشاء 2 مليون م 3 إضافية من سعة تخزين مياه الأمطار.
 
وعلقت نائبة رئيس بنك الاستثمار الأوروبي ليليانا بافلوفا قائلة: إن بنك المناخ الأوروبي يتخذ إجراءات للحفاظ على الموارد الطبيعية وحماية البيئة للأجيال القادمة. وبفضل هذه الإجراءات، سيساعد بنك الاتحاد الأوروبي في تحسين الظروف المعيشية لنحو 110 آلاف شخص في جمهورية التشيك ، حيث يعيش ما يقرب من 25% من السكان في المناطق المعرضة للفيضانات التي تواجه فيضانات كارثية في المتوسط كل 10-15 عامًا.
 
وأشرت إلى أن هذا برنامج يركز بقوة على العمل المناخي، والذى سيسمح بتوفير خدمات مياه أفضل ويساعد البلد على الوفاء بالتزاماته النابعة من التشريعات البيئية الوطنية والتشريعية في الاتحاد الأوروبي.  
 
وصرح وزير الزراعة التشيكي ميروسلاف تومان: تقدر وزارة الزراعة بشكل كبير التعاون طويل الأمد مع بنك الاستثمار الأوروبي ويسعدنا جدًا مواصلة التعاون معه، ونحن نواجه فترة مضطربة من تغير المناخ ، والتي نعتبرها - من وجهة نظر جمهورية التشيك - قبل كل شيء انخفاضًا كبيرًا في موارد المياه.
 
وكجزء من التدابير قيد الإنشاء، قال وزير الزراعة: إن أولويتنا هي ضمان إمدادات مستقرة من مياه الشرب لمواطني جمهورية التشيك وبناء أحواض جديدة وإصلاح البرك الموجودة في البلديات، ومع ذلك ، يجب ألا ننسى النقيض المعاكس ونحمي السكان من الفيضانات، وسوف يساعدنا تمويل بنك الاستثمار الأوروبي على تنفيذ العديد من الإجراءات المهمة لمكافحة تغير المناخ في السنوات القادمة.

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة