خالد صلاح

قرارات مجلس الأهلي تمنع حسام عاشور من إرتداء القميص الأحمر مُجدداً

الثلاثاء، 02 يونيو 2020 06:53 م
قرارات مجلس الأهلي تمنع حسام عاشور من إرتداء القميص الأحمر مُجدداً حسام عاشور
كتب فتحى الشافعى

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

انتهت علاقة حسام عاشور لاعب وسط فريق الاهلي بالنادي عقب قرار مجلس إدارة القلعة الحمراء الذى صدر منذ قليل  وأعلن فيه الاهلي التراجع عن موقفه السابق بتنظيم مباراة إعتزال لحسام عاشور بسبب خروج اللاعب عن النص ومخالفة لوائح النادى بالظهور فى وسائل الإعلام دون الحصول على موافقة مدير الكرة، لذا قرر سيد عبد الحفيظ مدير الكرة تغريم اللاعب ورفع ما جاء من تصريحات على لسان اللاعب بشأن النادى إلى لجنة التخطيط للكرة لاتخاذ ما تراه.

وتوترت علاقة حسام عاشور بالاهلي خلال الأيام الماضية بعدما خرج اللاعب في فيديو عبر صفحته على "إنستجرام" وإتهم النادي بتعطيل مهرجان إعتزاله الأمر الذى أثار غضب الجميع في الاهلي لاسيما وأن مسئولو القلعة الحمراء أكدوا أنهم كانوا بصدد التجهيز لمهرجان إعتزال اللاعب لكن ظروف مرض حفيد محمود الخطيب رئيس الاهلي هي التى جعلت الإدارة الحمراء تؤجل إعلان خطة مهجران إعتزال اللاعب عدة ساعات فقط  لكن الأخير خرج ليُهاجم  مجلس الأهلي ويوجه له سهام النقد ويتهمه بتعطيل مهرجان إهتزاله.

مجلس الأهلي خرج من قليل بقرارات قوية منها إعتماد ما جاء في مذكرة لجنة التخطيط للكرة بإلغاء توصياتها السابقة بمنح العديد من الاستثناءات للاعب حسام عاشور، الذي أبلغ مدير جهاز الكرة كتابة باعتزاله وتوجيه الشكر إليه عن الفترات التي قضاها مع زملائه في خدمة النادي، والتمنيات له بكل التوفيق في خطوته المقبلة.

وبذلك تنتهي علاقة حسام عاشور بالأهلي ولن يكون له أي دور مع الفريق لو تم إستنئاف النشاط المُمجمد حالياً بسبب "جائجة" كورونا ، ليسدل الاهلي بذلك الستار على مشوار عاشور ويلغي العروض والإستثناءات التى سبق وقدمها مجلس الخطيب للاعب وهي مباراة اعتزال كبرى تليق بما قدمه للأهلى وأن تحقق له عائد مالى كبير، والنقطة الثانية إعداد عاشور فنياً أو إداريًا حسبما يقرر ليكون أحد الكوادر المستقبلية للنادي؛ ويتحمل الأهلى كافة تكاليف سفره للمعايشة خارج البلاد بجانب العمل في قناة النادي لكن كل هذه الإستئثانات تم إلغاؤها منذ قليل بعد أجتماع مجلس الاهلي.


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة