خالد صلاح

وزارة الإعلام: الحكومة تعمل بمنهج علمى وبشكل تنسيقى وتضامنى لمواجهة كورونا

الأحد، 31 مايو 2020 05:32 م
وزارة الإعلام: الحكومة تعمل بمنهج علمى وبشكل تنسيقى وتضامنى لمواجهة كورونا مؤتمر وزراء الصحة و التعليم العالى و الاعلام
كتب محمد السيد

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء
أعلنت وزارة الدولة للإعلام تفاصيل المؤتمر الصحفى الذى عقد ، اليوم الأحد، بمقر الوزارة لوزراء التعليم العالي والصحة والإعلام و مستشار الرئيس لشئون الصحة والوقاية، مضيفة أن أسامة هيكل وزير الإعلام استعرض خلال المؤتمر نتائج اجتماع اللجنة الطبية التي عقدت برئاسة رئيس مجلس الوزراء ، والتي تضمنت عدة قرارات لمواكبة تطورات أزمة فيروس كورونا المستجد وأعلنت أنه تم تحديد موعد حظر حركة المواطنين بدءاً من اليوم الأحد 31/5/2020 من الساعة الثامنة مساءً حتى الساعة الخامسة صباحاً حتى 15 يونيو.
 
وأشار هيكل إلى أن رئيس الوزراء وجه بتخصيص أرقام تليفونات في جميع المحافظات لإستقبال شكاوى المواطنيين ومتابعة ارتفاع أسعار العلاج في المستشفيات الخاصة لمنع استغلال المرض ، مضيفاً أنه تم اتخاذ عدة إجراءات لتوفير مستشفيات العزل والعبوات الوقائية وبحث إمكانية توصيلها للمواطنيين كما وجه بتكليف المحافظين والجهات الرقابية بمتابعة نظم الوقاية، مؤكدا أن الحكومة تقدم كل التقدير والاحترام والشكر لجميع الأطقم الطبية لمواجهة جائحة كورونا.
 
وأوضح الدكتور محمد عوض تاج الدين مستشار رئيس الجمهورية لشئون الصحة و الوقاية أن الحكومة منذ بداية الأزمة قامت بعدة خطوات علمية وتنظيمية وإدارية وطبية للتعايش مع هذه المرحلة الحرجة مع متابعة تطور المرض لحظة بلحظة داخلياً وخارجياً، مشيراً إلى أنه تلاحظ إزدياد اعداد المرضى منذ الأسبوع الأخير من شهر رمضان ، و أنه تم التنسيق 
مع وزراء الصحة والتعليم العالى لمواجهة الضغط الشديد على المستشفيات،  مشيرا الى أن الكوادر البشرية الطبية أصبحت مدربة على كيفية التعامل مع هذه الحالات طبقاً لبروتوكولات العلاج المتبعة.
 
و لفتت الدكتورة هالة زايد وزيرة الصحة الى أن الحكومة تعمل بشكل تكاملى بقيادة رئيس الوزراء وبإشراف مباشر من رئيس الجمهورية ، وتوجهت بالشكر لجميع الأطقم الطبية في مستشفيات وزارة الصحة  والمستشفيات الجامعية والخاصة مقدرة جهودهم المبذولة  وتضحياتهم لمواجهة هذه الأزمة.
 
 وأشارت وزيرة الصحة الى أنه تم التوسع في العزل المنزلي وتوفير 8 مليون جرعة خاصة بالمخالطين وعدد 513 وحدة صحية وحوالى 1000 قافلة طبية علاجية متنقلة في جميع المحافظات وتم البدء بتحضير عدد 30 مستشفى عزل وفى نهاية الأسبوع سيتم توفير عدد 376 مستشفى بطاقة 35 الف سرير بالتنسيق الكامل مع وزارة التعليم العالى.
 
وأشار الدكتور خالد عبد الغفار وزير التعليم العالى الى أن الجميع يتعامل مع جائحة عاليمة و أن اجهزة الدولة المعنية تتعامل بجهد كبير لمواجهة الفيروس، موضحا أنه يتم دراسة الاحتياجات الخاصة بكل مستشفى و بناء عليه يتم عمل مناورة لزيادة عدد الأسرة ، موجها الشكر لجهود هيئة التدريس بالمستشفيات والمدن الجامعية وتعاونهم مع زملائهم بوزارة الصحة لدعم المنظومة الصحية.
 
و فى نهاية المؤتمر، ذكر أسامة هيكل وزير الاعلام أن الحكومة تعمل بمنهج علمى وبشكل تنسيقى وتضامنى ، و أن من مصلحتها تقديم كل المعلومات للمواطنيين، مؤكداً على ضرورة تفاعل المواطن مع الحكومة والتزام الحذر والحيطة قدر المستطاع.
 

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة