خالد صلاح

دراسة بحثية 1.2 مليون موظف مهددون بفقدان وظائفهم حال استمرار كورونا لنهاية العام

الثلاثاء، 26 مايو 2020 08:32 م
دراسة بحثية 1.2 مليون موظف مهددون بفقدان وظائفهم حال استمرار كورونا لنهاية العام صورة أرشيفية
كتب أحمد حمادة

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

كشفت دراسة بحثية أعدها المعهد القومى للتخطيط عن زيادة معدلات البطالة فى مصر حال استمرار ازمة انتشار فيروس كوفيد 19 "كورونا" حتى نهاية 2020، حيث أن عدد الذين فقدوا وظائفهم منذ بداية الأزمة حتى الآن 824 ألف موظف، متوقعة بزيادة الأعداد الى 1.2 حال استمرار الأزمة لنهاية 2020 ، عن مرجعة ذلك لعدة أسباب أهمها زيادة أعداد المتعطلين وزيادة البطالة، السبب الثانى ارتفاع معدلات التضخم، والسبب الثالث تراجع مستويات الدخل .

وأشارت الدراسة إلى وجود 3 سيناريوهات توضح مدى تؤثر معدلات الفقر بالأزمة وهما السيناريو المتفائل والذى سيؤدى إلى زيادة معدلات الفقر بنسبة تصل إلى 38% بزيادة 5.5 أي بزيادة الفقراء الى 5.6 مليون فرد في عام 2020 – 20221 .

وأوضحت الدراسة إلى السيناريو الثانى "المتوسط" والذى يشير إلى ارتفاع معدل البطالة بنسبة 40.2% أي ما يعادل 7.8 مليون نسمة 7.8 مليون نسمة في 2020 – 2021، بينما السيناريو الثالث والأكثر تشاؤمًا حيث من المتوقع ان يرتفع معدلات الفقر فيه بنسبة تزيد على 44% أي ما يعنى زيادة نسبة الفقراء بنحو 12.5 مليون نسمة .

وتأتى الدراسة في ضوء سلسلة من الدراسات البحثية التي يتبناها المعهد التخطيط القومي كبيت خبرة وطني وكمركز فكر لجميع أجهزة ومؤسسات الدولة بصفة عامة، ووزارة التخطيط والتنمية الاقتصادية بصفة خاصة، إصدار سلسلة أوراق سياسات حول التداعيات المحتملة لأزمة كورونا على الاقتصاد المصري كمبادرة علمية وعملية تهدف إلى دراسة الآثار والتداعيات المحتملة للجائحة فيروس كورونا COVID-19 على الاقتصاد المصري، من خلال تحليل الأبعاد المختلفة لتلك الجائحة العالمية ومناقشة وتقدير التداعيات المحتملة لهذه الأزمة الصحية العالمية على مصر، وطرح بدائل للسياسات المختلفة، والمبنية على سيناريوهات محتملة في آجال زمنية معينة، بغرض دعم صانعي السياسات ومتخذي القرار.


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

الموضوعات المتعلقة



لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة