خالد صلاح

3 حيل لعيدية كبيرة فى زمن كورونا بعيد عن الكاش.. مع أحمد يعقوب (فيديو)

الإثنين، 25 مايو 2020 11:38 ص
3 حيل لعيدية كبيرة فى زمن كورونا بعيد عن الكاش.. مع أحمد يعقوب (فيديو) أحمد يعقوب رئيس قسم الاقتصاد بجريدة "اليوم السابع"
كتبت ريهام الباشا

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء
تناول برنامج "الاقتصاد ببساطة"، فى حلقة جديدة اليوم 3 حيل لعيدية كبيرة فى زمن كورونا، وتشمل التحويل من المحافظ الذكية على الهاتف المحمول بين حسابات الأب والأم والأولاد، والشراء عبر المواقع الالكترونية للمحلات والمتاجر واستخدام كروت البنوك فى عمليات الشراء من المحلات.
 
وتطرق البرنامج، الذى يقدمه الكاتب الصحفى، أحمد يعقوب، رئيس قسم الاقتصاد بجريدة "اليوم السابع"، إلى أهمية مفهوم «المجتمع اللانقدى»، أى تعامل أفراد المجتمع بالكروت البلاستيكية التى تصدرها البنوك، من المفاهيم ذات الاهتمام الكبير فى مصر حاليًا، حيث يعد التعامل النقدى «الكاش» ذا مخاطر كبيرة تتمثل فى مخاطر حمل النقود الكاش وتعرضها للفقدان أو السرقة، إلى جانب الدراسات التى تؤكد قدرتها على حمل الأمراض.
 
وتصدر البنوك 3 أنواع رئيسية من البطاقات البلاستيكية، كروت الدفع، وتشمل «بطاقات الخصم» و«البطاقات المدفوعة مقدمًا» و«بطاقات الائتمان»، التى تختلف فيما بينها فى طريقة الخصم من الحسابات البنكية بأنواعها، أو إيداع المبالغ فى الحساب المدفوع مقدما أو الحد الائتمانى الدائن.
 
وتعنى بطاقات الخصم، الكروت التى تستخدم فى عمليات الشراء للسلع والخدمات وأيضًا فى عمليات السحب النقدى، عن طريق «الخصم من النقود» من حسابات العملاء بأنواعها «توفير أو جارى»، فى أن «البطاقات المدفوعة مقدمًا» هى البطاقة التى تصدر عن طريق إيداع مبلغ مالى مسبق بها، وإعادة شحنها بـ«الكاش» لعدد من المرات.
 
وبالنسبة للبطاقة الثالثة وهى «الائتمانية»، فتعنى وضع حد مالى محدد، لهذه البطاقة دون الخصم من حسابات بنكية للعميل، ولكن عن طريق النقود الدائنة من البنك المصدر، وتتراوح مدة السداد لتلك المديونية الخاصة بالكارت بين 55 و57 يومًا، وهى مدة السماح، وبعد ذلك يتم وضع فائدة على المبلغ المدين.
 
ويرعى برنامج "الاقتصاد ببساطة"، البنك الأهلى المصرى، ويستهدف البرنامج تسليط الضوء وعرض للقضايا الاقتصادية بأسلوب مبسط يساعد المواطن المصرى فى اتخاذ القرارات اليومية ودعم توجهه الاستثمارى.

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة