خالد صلاح

فى يوم الذكرى.. إيفانكا ترامب: بارك الله هؤلاء الأبطال الذين ضحوا لخدمة أمتنا

الإثنين، 25 مايو 2020 04:49 م
فى يوم الذكرى.. إيفانكا ترامب: بارك الله هؤلاء الأبطال الذين ضحوا لخدمة أمتنا إيفانكا ترامب مستشارة وابنه الرئيس الأمريكى دونالد ترامب
كتب محمد رضا

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

احتفت إيفانكا ترامب، مستشارة وابنه الرئيس الأمريكى دونالد ترامب، بمناسبة "يوم الذكرى الوطنى" الذى تحل ذكراه اليوم الاثنين، ونشرت مقطع فيديو عبر حسابها الشخصى على موقع "إنستجرام"، لمشاركة جنديان أمريكيان فى تكريم العسكريين ضحايا الحروب الذى لاقوا حتفهم أثناء أداء الخدمة فى صفوف القوات الأمريكية، وذلك بوضع العلم الأمريكى أمام شاهد القبور.

1

 

وكتبت إيفانكا ترامب، فى تعليقها على الفيديو، "فى يوم الذكرى، نكرم ونتذكر رسميًا الرجال والنساء الشجعان الذين قدموا التضحية النهائية فى خدمة أمتنا العظيمة.. بارك الله هؤلاء الأبطال وعائلاتهم الذين وقفوا بجانبهم والذين كل يوم هو يوم الذكرى".

 

يهدف يوم الذكرى الذى يحل يوم الاثنين، المقبل لتكريم وتذكر العسكريين الأمريكيين الذين لاقوا حتفهم أثناء الخدمة، وتأتى العطلة هذا العام فى ظل اضطراب اقتصادى واجتماعى غير مسبوق فقد أودى فيروس كورونا بحياة أكثر من 100 ألف أمريكى، فيما قدّم أكثر من 38 مليون مواطن طلبات للحصول على إعانة البطالة منذ فرض إجراءات العزل العام فى البلاد فى مارس.

 

ويشار إلى أن توم ماكنامارا لقيادة دراجته النارية، من طراز هارلى رود جلايد ألترا، فى قلب واشنطن، كان قد خطط، يوم الأحد، مع مئات الآلاف من سائقى الدراجات النارية للمشاركة فى مسيرة خلال عطلة نهاية الأسبوع التى تسبق يوم الذكرى فى العاصمة تهدف لتسليط الضوء على أوضاع قدامى المحاربين.

2

 

3

 

لكن جائحة فيروس كورونا قضت على خطط ماكنامارا للعطلة، كما فعلت فى باقى أنحاء الولايات المتحدة، وأجبرته على إلغاء الفعالية وإيجاد بديل أكثر أمنا، وحتى مع اتخاذ جميع الولايات الأمريكية الخمسين خطوات لإعادة فتح اقتصاداتها، لن يكون لعطلة نهاية الأسبوع التى تسبق يوم الذكرى هذا العام مثيل منذ عقود، حيث ستُفتح الشواطئ والمتنزهات فى الكثير من الأماكن لكن سيكون على الناس البقاء بعيدين عن بعضهم مسافة مترين تقريبا وستقدم المطاعم خدماتها للعملاء فى الخارج فقط وستظل الحانات مغلقة.

 

ومسيرات الدراجات النارية من ركائز عطلة نهاية الأسبوع وكانت منظمة أمريكان فيتيرانز المعنية بقدامى المحاربين فى الولايات المتحدة تتوقع مشاركة ما يصل إلى نصف مليون سائق دراجة نارية فى مسيرتها بواشنطن، لكنها ألغت الفعالية وطلبت من فروعها المحلية تنظيم جولات لمسافة 35 كيلومترا لتسليط الضوء على انتحار نحو 22 من قدامى المحاربين يوميا.

4
 
 

وقال توم ماكنامارا رئيس مجموعة ناشونال رايدرز التابعة لأمريكان فيتيرانز وأحد كبار منظمى الفعالية "هذا شيء خارج سيطرتنا تماما. نشعر بخيبة الأمل لكننا لن نتخلى عن الأمر".

5

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

الموضوعات المتعلقة



لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة