خالد صلاح

زى النهارده منذ 15 عاما.. ليفربول يتوج بطلًا لأوروبا فى ليلة تاريخية

الإثنين، 25 مايو 2020 01:14 م
زى النهارده منذ 15 عاما.. ليفربول يتوج بطلًا لأوروبا فى ليلة تاريخية لحظة تتويج ليفربول بدورى ابطال اوروبا عام 2005
كتب محمد شعلان

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

استعاد نادي ليفربول الإنجليزي ذكريات ليلة كروية من أصعب لياليه الكروية في تاريخه والتي انتهت بتتويجه بطلا لأوروبا، حيث نشر الحساب الرسمي لنادي ليفربول على "تويتر"، اليوم الاثنين، صورة تعود للخلف 15 عاما للحظة حمل ستيفن جيرار وخلفه زملاؤه كأس دوري أبطال أوروبا، وعلق قائلا: " في مثل هذا اليوم عام 2005... الجميع يعلم ماذا حدث في هذه الليلة التاريخية التي لا تُنسى".

وتعود ذكريات هذه الصورة إلى نهائي دوري ابطال أوروبا 2004-2005 والذي أقيم على ملعب أتاتورك في مدينة إسطنبول في تركيا يوم 25 مايو عام 2005 ، والذى جمع فريقي ليفربول الإنجليزي وميلان الإيطالي، وانتهت المباراة بنتيجة التعادل 3-3 قبل فوز ليفربول بركلات الجزاء بنتيجة 3-2 .

لحظة تتويج ليفربول بدورى ابطال اوروبا عام 2005
لحظة تتويج ليفربول بدورى ابطال اوروبا عام 2005

 

و كان هذا النهائي أحد أفضل النهائيات الأوربية على الأطلاق وذلك بسبب الدراما الكبيرة التي به، حيث انتهى الشوط الأول 3-0 لمصلحة إيه سي ميلان سجلها باولو مالديني و هرنان كريسبو ( هدفين ) ، ولكن في الشوط الثاني استطاع نجوم ليفربول الإنجليزي العودة وتحقيق التعادل 3-3 بواسطة ستيفن جيرارد و فلاديمير سميتشر و تشابي ألونسو، وحصل جيرارد على جائزة رجل المباراة.

 

وانتقلت المباراة بعدها إلى الأشواط الإضافية ورغم سيطرة ميلان على مجريات المباراة إلا أنها انتهت بشوطيها الاصلي والإضافي بنتيجة 3-3 فانتقلت المباراة إلى ركلات الجزاء والتي اضاع منها الميلان ثلاث ركلات من سيرجينهو و أندريا بيرلو و أندري شيفتشينكو و سجل منها ركلتين من كاكا و توماسون، بينما سجل ليفربول ثلاث ركلات جزاء من فلاديمير سميتشر و جبريل سيسي و ديتمار هامان و أضاع ركلة واحدة فقط من جون أرني ريسه ليحقق نادي ليفربول لقبه الخامس في دوري أبطال أوربا.


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة