خالد صلاح

أردوغان بـ 100 وش... يهاجم تل أبيب أمام الكاميرات ويستقبل طائرة شحن إسرائيلية

الإثنين، 25 مايو 2020 10:48 ص
أردوغان بـ 100 وش... يهاجم تل أبيب أمام الكاميرات ويستقبل طائرة شحن إسرائيلية اردوغان
كتب أحمد عرفة

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

ذكرت شبكة سى إن إن الأمريكية، أن السفارة الإسرائيلية لدى تركيا قالت إنه لأول مرة منذ التوقف الذي دام 10 سنوات، طائرة شحن تابعة لخطوط إسرائيل حطت في إسطنبول هذا الصباح، ستساعد في التبادل التجاري بين البلدين للوصول إلى مستويات غير مسبوقة عبر تسيير رحلات بينهما.

وفى وقت سابق قال رئيس حزب الشعب الجمهوري كمال كلتشدار أوغلو إن السلطة الحاكمة في تركيا والمتمثلة في حزب العدالة والتنمية لاتحاول حل المشكلات لكنها تصنعها،  وأكد خلال ظهوره بأحد البرامج التلفزيونية أن حزب الشعب الجمهوري سيصل إلى السلطة قريب جدًا.

وأضاف زعيم المعارضة أنه لا يوجد بتركيا أي مشكلة لا يمكن حلها، يمكن حل جميع مشكلات تركيا بالعقل والمنطق والوحدة، إن من عليهم حل المشكلات في تركيا هم من يصنعون المشكلات والأزمات. .يعني؛ إن من بالسلطة لا يحلون المشكلات بل يضيفون مشكلات إضافة للموجودة.

كانت صحيفة أحوال تركية المعارضة، نشرت مقالا يكشف تورط سلطة أردوغان فى إعداد قوائم لقتل المعارضين وأماكن لتخزين الأسلحة وهو ما ينذر بتورط البلاد فى حرب أهلية.

وأشار المقال إلى أن الشائعات دارت عن محاولة انقلاب جديدة فى الآونة الأخيرة، وأن مسؤلى حزب العدالة والتنمية قالوا إن مثل هذه المحاولة سيتم إبطالها كما حدث فى 15 يوليو 2016، مضيفا :" فى الوقت نفسه، يعترف أنصار الحزب بإعداد قوائم القتل وأماكن تخزين الأسلحة، لأنهم يتعهدون بوضع نهاية دموية لأى حادث. وفى الأسبوع الماضى اتضح أن بعض هذه القوائم تحوى أسماء الجيران."

 

 

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


التعليقات 1

عدد الردود 0

بواسطة:

مصري وطني .ضد الكلاب الملاعين المرتزقة اخوان بني صهيون و فروعها

للاسف كثير من الجهلاء الاغبياء اللي ضد نظرية المؤامرة اللي معتقدين انهم مثقفين لا يعلمون شئ

هذا الخنزير التركي القردخان الملعون اللص الكذاب فرع اخوان بني صهيون المرتزقة لمنهج العصابة الصهيونية العالمية الغاية تبرر الوسيلة و هذا متفق عليه معهم و نفس الشئ مع كلاب الشيطان الخميني اللي ميعرفش ان كلاب الشيطان الخميني هم حلفاء مع الكيان الصهيوني منذ تنصيبهم الشيطان الخميني في 1979 بيد مخابرات السي اي ايه لكي يكون بديل خلف الشاه في ايران و هم من انشاءو عصابة القاعدة فرع اخوان بني صهيون في افغانستان لتدمير الاتحاد السوفيتي و ايضا من خلال الاراضي الايرانية لا تصدقون في الشعارات الهبلة اللي بيدارو ورائها خبيتهم و عمالتهم و خيانتهم للواطان من اجل عيون الكيان الصهيوني الموت لامريكا و الموت لاسرائيل ههههههههه . فاشئ طبيعي ان هؤلاء الملاعين ولاد الحرام الكذابين المرتزقة يقولو شئ في الاعلام و الحقيقة شئ اخر

اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة