خالد صلاح

من أين استلهم الكاتب الأسكتلندى أرثر كونان دويل شخصية شرلوك هولمز؟

الجمعة، 22 مايو 2020 08:00 م
من أين استلهم الكاتب الأسكتلندى أرثر كونان دويل شخصية شرلوك هولمز؟ كونان دويل
كتب أحمد منصور

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

شخصية شرلوك هولمز، التى تعد من أبرز علامات القصص البوليسية، التى ابتدعها الكاتب والطبيب الاسكتلندى  السير آرثر إجناتيوس كونان دويل، الذى تحل اليوم ذكرى ميلاده، إذ ولد فى مثل هذا اليوم 22 مايو من عام 1859م، وكان وراء ظهور الشخصية المشهورة التى عرفها العالم شرلوك هولمز قصة.

ظهرت شخصية شارلوك هولمز، مع شخصية الدكتور واطسون التى ابتدعها أيضا كونان دويل، لأول مرة فى رواية "دراسة بالقرمزى" وحصلت إحدى دار النشر على حقوق النشر فى 20 نوفمبر 1886 مقابل 25 جنيها قدمت لدويل.

 

ولكن من أين جاء الكاتب الاسكتلندى بشخصية شارلوك هولمز ؟، فعن هذا قال  كونان دويل: "أنه استلهم شخصية هولمز من أستاذه فى الجامعة جوزيف بيل، وكتب دويل إليه قائلا:"من المؤكد جدا أننى أدين لك بشرلوك هولمز، حول دائرة الاستنتاج والاستدلال والملاحظة التى سمعتك تلقنها حاولت أن ابنى رجلا".

آرثر كونان، التحق بكلية الطب بجامعة أدنبرة بين 1876 /1881م، وخلال سنوات الدراسة، بدأ فى كتابه  قصته الخيالية، الأولى وهى مزرعة "جورسثورب"، والتى لم تلق نجاحا بسبب أنها عرضت بطريقة سيئة فى إحدى المجلات، ثم نشر بعد ذلك قصة "لغو وادى ساساسا" والتى تدور احداثها فى جنوب أفريقا".

لكن سرعان ما عمل طبيبا على متن مركب للصيد الحيتان فى 1880م، وبعد تخرجه فى عام 1881م، عمل أيضًا على متن قارب فى البحر، لكنه تركه بعد أن حصل على شهادة الدكتوراه، وانضم إلى أصدقائه لممارسة الطب فى بليموث، وعدم اتفاقه من زملائه جعله يتركه ويفتح عيادته الخاصة.

وفى 1882م مارس الطب فى عيادته الخاصة، ونظرا لقلة عدد المرضى المترددين على عيادته، فإن ذلك منحه الفرصة للكتابة، ففى ظل انتظاره للمرضى كتب وبدأ فى كتابة القصص الخيالية ومنها شخصية شرلوك هولمز.

ورحل الطبيب الاسكتلندى آرثر كونان عن عالمنا  فى 7 يوليو 1930، بعد أن وابتكر العديد من الشخصيات البوليسية منها البروفيسور شالنجز، إلى جانب شرلوك هولمز،  كما أنه من أشاع قضية باخرة مارى سليست الغامضة.


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة