خالد صلاح

علاء والى: خصم 1٪ من الرواتب إجراء مؤلم لابد منه فى موقف اقتصادى حرج

الخميس، 21 مايو 2020 02:00 م
علاء والى: خصم 1٪ من الرواتب إجراء مؤلم لابد منه فى موقف اقتصادى حرج علاء والى
كتبت ـ إيمان علي

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء
أكد المهندس علاء والى، عضو مجلس النواب، أن موافقة مجلس الوزراء على مشروع قانون بشأن المساهمة التكافلية لمواجهة بعض التداعيات الاقتصادية الناتجة عن انتشار فيروس كورونا المستجد، والذى يقضى بخصم نسب من من صافى الدخل المُستحق للعاملين بالدولة أو المعاش المُستحق لأصحاب المعاشات منهم، للمساهمة فى مواجهة بعض التداعيات الاقتصادية الناتجة عن انتشار فيروس كورونا المستجد، هو أمر لابد منه فى ظل موقف اقتصادى حرج.
 
وقال والى: "فى ظل الموقف الاقتصادى الحرج الذى يمر به العالم كله وليس الدولة المصرية فقط، تضطر الحكومة إلى اتخاذ إجراءات قد تكون مؤلمة بالنسبة لبعض الطبقات والفئات، ولكن فى ظل الظروف الراهنة يكون لابد من تلك الإجراءات"، لافتا إلى أن جائحة انتشار فيروس كورونا المُستجد لم تكن فى الحسبان وفرضت نفسها على العالم كله، مشيرا إلى أنه لولا تلك الجائحة لما أقدمت الحكومة على اتخاذ تلك الخطوة.
 
وأضاف المهندس علاء والى، عضو مجلس النواب، الى أن نص المشروع على أن يُعفى من نسبة خصم المساهمة المقررة أصحاب الدخول الذين لا يزيد صافى دخولهم شهرياً على 2000 جنيه، ومنح مجلس الوزراء صلاحية إعفاء أصحاب الدخول بالقطاعات المتضررة اقتصادياً نتيجة انتشار هذا الفيروس أيضا، هو مُراعاة للبعد الاجتماعى لأصحاب الدخول الضعيفة والعاملين بالقطاعات المتضررة من الفيروس مثل السياحة والرياضة والخدمات الترفيهية وغيرها.
 
وكان مجلس الوزراء على مشروع قانون بشأن المساهمة التكافلية لمواجهة بعض التداعيات الاقتصادية الناتجة عن انتشار فيروس كورونا المستجد، وينص مشروع القانون على أن يُخصم شهرياً، اعتباراً من أول يوليو 2020، لمدة 12 شهراً، نسبة 1% من صافى دخل العاملين فى كافة قطاعات الدولة، المستحق من جهة عملهم أو بسبب العمل تحت أى مسمى، ونسبة 0.5% من صافى الدخل المُستحق من المعاش لأصحاب المعاشات، للمساهمة فى مواجهة بعض التداعيات الاقتصادية الناتجة عن انتشار فيروس كورونا المستجد.
 
ونص مشروع القانون على أن يُعفى من نسبة خصم المساهمة المقررة وفق أحكام هذا القانون، أصحاب الدخول الذين لا يزيد صافى دخولهم شهرياً على 2000 جنيه، ويجوز لمجلس الوزراء إعفاء أصحاب الدخول بالقطاعات المتضررة اقتصادياً نتيجة انتشار هذا الفيروس من خصم نسبة المساهمة المنصوص عليها.

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


التعليقات 3

عدد الردود 0

بواسطة:

محلاوي

وهل الدوله مفيش فيها إلا اصحاب المرتبات والمعاشات

وأين باقي افراد الدوله من تجار واصحاب محلات ومصانع وحرفيين وبعدين نأخذ من اصحاب المرتبات والمعاشات لندعم ناس ليس عندها وعي ونازله تشتري ملابس وتسهر وتمرض وتعدي باقي البشر اللي قاعدين ملتزمين واللي برضه بيتخصم منهم ده اسمه عدل

عدد الردود 0

بواسطة:

موظف بلدى مصر

اقسم بالله مرتبى لا يتجاوز 4 الاف جنيه ولكن لابد ان نتكاتف جمعيا فى هذه الظروف الصعبة مع مصر

مصر بيتنا الكبير 

عدد الردود 0

بواسطة:

مصرى

انتم بتفكروا ازاى ؟

ال دخله 2000 جنيه غالبا شباب لسه صغار وغالبا بيشتغل عمل اضافى اما ال مرتبه 3000 والله العظيم عنده بلاوى وهموم لاحصر لها اولا ولاده كبروا فى الجامعات والثانوية وسنه كبر ولا يقوى لعمل اضافى . 

اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة