خالد صلاح

زى النهاردة.. الاتحاد السكندرى يهزم الأهلى بثنائية ويتوج بالكأس السلطانية

الأحد، 17 مايو 2020 11:16 ص
زى النهاردة.. الاتحاد السكندرى يهزم الأهلى بثنائية ويتوج بالكأس السلطانية مختار التتش لاعب الاهلى السابق
كتبت لبنى عبد الله

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

فى مثل هذا اليوم 17 مايو 1935، توج الاتحاد السكندرى بكأس السلطانية للمرة الوحيدة فى تاريخه فى نسختها رقم 19 بعد فوزه على الأهلى بهدفين دون رد سجلهما عبد المنعم جابر، وعابدين. مثل الاتحاد السكندرى فى النهائى: مختار أمين، عبدالمنعم جابر، محمد أمين، الشوباشي، المهداوي، خميس بدر، عابدين، الجندي، محمود اسماعيل حودة، جابر الصوري، عبده حلمى، بينما مثل الأهلى : حسن ذهني، كامل مسعود، اسماعيل نظيف، عبدالسميع نصير، عمر شندي، أمين شعير، هانى كامل، محمود امام، حسين حمدي، محمود مختار التتش، لبيب محمود ،وأدار المباراة الحكم البريطانى ويلز.

وتعد بطولة الكأس السلطانية هى البطولة الأبرز للاتحاد المصرى لكرة القدم والتى بدأت عام 1917 تحت اشراف الاتحاد المختلط قبل انطلاق بطولة كأس مصر .

وتعد مسابقة كأس مصر هى البطولة الأقدم التى ينظمها اتحاد كرة محلى فى تاريخ الكرة الأفريقية، وليس المصرية فحسب، فقد بدأت فى موسم 1921-1922.

وانطلقت البطولة العريقة تحت مسمى كأس التفوق المصرية "كأس الأمير فاروق" فى الفترة من 1922 إلى 1942 ثم تغير اسمها إلى كأس الملك من 1943 إلى 1952، قبل أن يعدل اسمها للمرة الأخيرة، لتصبح كأس مصر حتى الآن.

فى مارس "1922" تقرر إقامة أول مسابقة مصرية خالصة تابعة للاتحاد المصرى لكرة القدم، حيث كانت البطولة الأبرز قبلها هى الكأس السلطانية التى بدأت عام 1917 تحت إشراف الاتحاد المختلط.

الاتحاد السكندري هو ثالث الأندية الأكثر تتويجا بكأس مصر بعد الاهلى والزمالك، إذ نالها 6 مرات كما جاء وصيفا للبطل فى 8 مناسبات.

ويرتبط فريق الاتحاد السكندرى بذكريات مثيرة مع كأس مصر، حيث حصد زعيم الثغر لقب هذه البطولة ستة مرات سابقة أعوام 1926، 1936، 1948، 1963، 1973، 1976.

ويعد الأهلى صاحب السجل التاريخى فى عدد مرات التتويج بكأس مصر، إذ حصدها 36 مرة كما يعد أكثر الأندية حصولا على المركز الثانى فى البطولة نفسها بـ 15 مرة

الزمالك يأتى فى المركز الثانى من حيث الألقاب بعد أن فاز بالبطولة 27 مرة، بينما جاء وصيفا للبطل 13 مرة.


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة