أكرم القصاص

نقيب أطباء كفر الشيخ يكشف قصة طبيب فقد بصره في مستشفى عزل بلطيم

الأربعاء، 13 مايو 2020 04:16 م
نقيب أطباء كفر الشيخ يكشف قصة طبيب فقد بصره في مستشفى عزل بلطيم الدكتور محمود سامي أخصائي أمراض الباطنة والحميات
كفر الشيخ – محمد سليمان

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

شهد مستشفى العزل ببلطيم، فقد الدكتور محمود سامي  أخصائي أمراض الباطنة والحميات، بعد تواجده بـ 11 يوما بالعزل ، لبصره ، ليست لإصابته بفيروس كورونا ، ولكن لارتفاع في ضغط الدم، أدى لفقده لبصره وتم نقله إلى مستشفى الحامول، وتم تحويله للعناية بمستشفى الصدر بكفر الشيخ، لتلقي العلاج الازم ، وبعدها تم نقله لإحدى المستشفيات بالإسكندرية لإجراء عملية جراحية له، لمعرفة مدى امكانية استعادته لبصره.

وأكد الدكتور عمرو ابو سمرة، نقيب أطباء كفر الشيخ، إن الطبيب محمود سامى قنيبر، أصيب بارتفاع في ضغط الدم أثناء عمله بمستشفى العزل ببلطيم، وحاول عدد من زملائه الأطباء إسعافه إلا أن الوضع كان يتطور ليتم نقله إلى العناية المركزة بمستشفى الصدر بكفر الشيخ.

وأضاف نقيب أطباء كفر الشيخ، لـ " اليوم السابع"، أنه بدأ التعامل مع حالة الطبيب على أنه مصاب بفيروس كورونا، وتم أخذ مسحة، وتبين سلبية النتيجة، وأنه غير حامل لفيروس كورونا، وتم اجراء الفحوصات الطبية لمعرفة سبب فقده البصر، وأظهرت الأشعة التلفزيونية أنه مصاب بجلطة في شريان العين، وجاري العمل على تحديد سبب الإصابة.

وأضاف نقيب أطباء كفر الشيخ، أن نقابة أطباء كفر الشيخ، تتابع منذ اللحظات الأولى موقف الطبيب وحالته الصحية، وأنها ستقدم له كافة أوجه الدعم المعنوي، ومتابعة الموقف، أولاً بأول .

وقال نقيب الأطباء إن الإجهاد تسبب في إصابة الطبيب بارتفاع ضغط الدم وإصابته بالجلطة ، مؤكداً أن الأطقم الطبية تبذل جهود كبيرة لعلاج ومتابعة مرضى فيروس كورونا.

 

 
 
 

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء



لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة