خالد صلاح

سقوط حداد يدير ورشة لتصنيع الأسلحة النارية فى السلام

الأربعاء، 13 مايو 2020 12:02 م
سقوط حداد يدير ورشة لتصنيع الأسلحة النارية فى السلام مضبوطات ورشة تصنيع اسلحة - ارشيفية
كتب عبد الرحمن سيد

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء
تمكن رجال المباحث بمديرية أمن القاهرة، من ضبط حداد بالسلام، لإدارته ورشة لتصنيع الأسلحة النارية والإتجار فيها، وبحوزته  5 قطع أسلحة نارية وأدوات التصنيع، وحرر محضر بالواقعة.
 
تلقى اللواء نبيل سليم مدير مباحث القاهرة ، بلاغا يفيد بتحريات ومعلومات وحدة مباحث قسم شرطة السلام أول بمديرية أمن القاهرة ، بقيام (حداد - مقيم بدائرة القسم ) بمزاولة نشاطاً غير مشروع فى مجال تصنيع  الأسلحة النارية ، ويتخذ من محل سكنه مسرحاً لمزاولة نشاطه الإجرامى .
 
وعقب تقنين الإجراءات تم إستهداف المذكور وضبطه حال تواجده بمسكنه ، وعُثر بحوزته 4 فرد خرطوش عيار 12مم  وفرد روسى عيار 7,62x39مم  وأسلحة نارية تحت التصنيع  و 25  طلقة نارية وخرطوش مختلفة الأعيرة  وعدد كبير من أجزاء الأسلحة النارية  والعدد من الأدوات المستخدمة فى عملية التصنيع  وهاتف محمول ومبلغ مالى .
 
وبمواجهة المتهم إعترف بنشاطه الإجرامى فى مجال إدارة مسكنه كورشة لتصنيع الأسلحة النارية والإتجار فيها، وحيازته للمضبوطات بقصد الاتجار، والهاتف للإتصال بعملائه، والمبلغ المالى من حصيلة تجارته غير المشروعة  وتم إتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة .
 
وحظر القانون رقم 394 لسنة 1956 بشأن الأسلحة والذخائر فى مادته الأولى بحظر حيازة أو إحراز أى من الأسلحة البيضاء المبينة بالجدول رقم واحد من القانون، وحدد الجدول رقم واحد كافة أنواع الأسلحة البيضاء من آلات حادة وسيوف وسكاكين، وما شابهها من الآلات التى قد تسبب الجرح القطعى أو الوفاة فى حالة التعدى على أحد باستخدامها.
 
ووضع القانون عقوبة فقط على حيازتها دون استخدامها، وهى ما نصت عليه المادة 25 مكرراً، على أنه يعاقب بالحبس مدة لا تقل عن شهر وبغرامة لا تقل عن خمسين جنيهًا ولا تزيد على خمسمائة جنيه كل من حاز أو أحرز بغير ترخيص سلاحًا من الأسلحة البيضاء المبينة بالجدول رقم "1".
 
وتكون العقوبة الحبس لمدة لا تقل عن شهرين وغرامة لا تقل عن مائة جنيه ولا تزيد على ألف جنيه إذا كانت حيازة أو إحراز تلك الأسلحة فى أماكن التجمعات أو وسائل النقل أو أماكن العبادة.

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة