خالد صلاح

صندوق الذكريات.. خلع فى الكتف يجبر عادل هيكل على وداع الأهلى والاعتزال

الإثنين، 06 أبريل 2020 09:38 ص
صندوق الذكريات.. خلع فى الكتف يجبر عادل هيكل على وداع الأهلى والاعتزال عادل هيكل حارس الاهلى الراحل
كتبت لبنى عبد الله

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

يملك عادل هيكل، حارس مرمى النادى الأهلى ومنتخب مصر السابق، تاريخاً مرصعاً بالإنجازات والبطولات مع الساحرة المستديرة، فقد شغل هيكل مركز حراسة المرمى فى النادى الأهلى من عام 1947 وكان عمره وقتها 13 عاما وحصد الكثير من البطولات الدولية مع المنتخب المصرى والكثير من البطولات المحلية مع النادى الأهلي.

من أبرز المباريات التى خاضها هيكل مباراة بنفيكا الشهيرة التى لعبها الأهلى عام 1963 وفاز بها 3-2، وكان الفريق البرتغالى فى هذا الوقت بطل أوروبا ويضم عددا من كبار النجوم منهم إيزيبيو هداف كأس العالم 1966 الذى أشاد به لتألقه الشديد.

عرض مدير نادى "بنفيكا" على سكرتير الأهلي محمود لاشين ضم هيكل مقابل 50 ألف دولار، كما تلقى عدة عروض من أندية أخرى مثل جلطة سراي، والذى عرض عليه الحصول على الجنسية التركية ولكن هيكل فضل البقاء فى الأهلى ورفض العروض الكبيرة فى ذلك الوقت.

أصيب هيكل بخلع فى كتفه الأيمن فاضطر لاعتزال حراسة المرمى، بالرغم من محاولاته للعودة ولكن أنهى مسيرته الناجحة عام 1969.

حصل على بطولات مع الأهلى على المستوى المحلى 10 دورى ممتاز و6 كأس مصر وأحرز مع المنتخب المصرى على بطولة كاس الأمم ألإفريقية الثانية عام 1959، وحصل على بطولة أفريقيا المؤهلة لنهائيات الدورة الأولمبية، ولعب فى بطولة الدورة العربية سنة 1961 بالمغرب ولكن لم تكتمل المباراة بدواعى الشغب الجماهيري.

وشارك عادل هيكل بالتمثيل فى ثلاثة أفلام هى "إشاعة حب" عام 1960 مع يوسف وهبى، وعمر الشريف، وسعاد حسنى، و"مذكرات تلميذة" عام 1962 مع أحمد رمزى، ونادية لطفى، وحسن يوسف، و"حديث المدينة" عام 1964 مع سميرة أحمد، وشويكار.

 

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة