خالد صلاح

شاهد.. مستشفى أبوخليفة للحجر الصحى بالإسماعيلية.. إقامة فندقية وخدمة طبية عالمية

الإثنين، 06 أبريل 2020 10:24 م
شاهد.. مستشفى أبوخليفة للحجر الصحى بالإسماعيلية.. إقامة فندقية وخدمة طبية عالمية الطاقم الطبى بمستشفى أبو خليفة بالإسماعيلية
الإسماعيلية – السيد فلاح

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

يعد مستشفى أبوخليفة الطوارئ بالإسماعيلية حائط الصد ضد كورونا، كما يعد المستشفى واحدًا من أكثر المستشفيات، التى استقبلت حالات إيجابية من مصابى فيروس كورونا فى المحافظات، ويعد ثانٍ مستشفى يتلقى المصابين بعد مستشفى العزل بالنجيلة فى مرسى مطروح.

وجاء قرار تخصيص مستشفى أبو خليفة ليكون مقرًا للحجز الصحى، فى حالة الاشتباه بإصابة أى شخص بفيروس كورونا، نظرًا لكفاءته وتجهيزه على مستوى عال، نظرًا لحداثة افتتاح المستشفى، حيث يعد أول مستشفى للطوارئ واستقبال الحوادث بمحافظات إقليم القناة وسيناء، بعد إعادة تأهيليها وتخصيصها، بطاقة إجمالية قدرها 130 سريرًا، منها 16 سريرًا عناية مركزة مجهزة بأحدث وسائل التكنولوجيا الطبية الحديثة، بجانب 3 غرف عمليات كبرى وغرفة عمليات طوارئ، و8 غرف إنعاش قلب وعيادات خاصة لجراحات اليوم الواحد، بالإضافة لجناح فندقى 11 غرفة، وغرف إقامة الأطباء والتمريض، وقسم خاص للمعامل والأشعة، وقاعة كبرى للمؤتمرات والمحاضرات، بجانب قسم استقبال وطوارئ على مستوى هائل للخدمات، بجانب وحدة الأشعة المقطعية وجهازين أشعة عادية، و3 أجهزة سونار، وجهاز أكيو، و4 معامل هزة بأحدث التجهيزات، وبنك دم تخزينى، وقسم العيادات ويحتوى على 5 غرف للكشف وغرفة لأخذ العينات و3 غرف للعلاج الطبيعى، وصيدلة، وأخرى للأشعة السينية، وقسم العمليات ويحتوى على 3 غرف عمليات و6 أسرة إفاقة وتحضير، وقسم المعامل ويحتوى على 3 معامل للكيمياء والهيماتولوجى والبكتريولوجى، وقسم الأشعة وبه 2 أشعة سينية وواحدة مقطعية ودوبلر بالإضافة إلى قسمين واحد للخدمات المساندة وآخر سكن للأطباء، والمستشفى مقام على مساحة 5 أفدنة.

ويقول أحد أطباء مستشفى أبو خليفة، أن المستشفى يتوفر بها كل المستلزمات الطبية بشكل جيد، ولا ينقصهم أى شيء، فقد تم تشغيل المستشفى منذ شهر يوليو 2019، وتم تحويل المستشفى لحجر صحى لحداثتها وإمكانياتها الكبيرة والحديثة، وتوافر كافة الأجهزة والمعدات، مشيرًا إلى أن أفراد الطاقم الطبى داخل المستشفى فيهم من لم يغادر المستشفى منذ بدء العمل به لمستشفى للحرج الصحى، ومنهم من استمر لمدة 14 يومًا وحصل على إجازة وعاد مرة أخرى للتواجد لمدة 14 يومًا أخرى.

وأضاف طبيب مستشفى أبو خليفة، أن المستشفى بها 50 جهاز تنفس صناعى، ومنذ بدء استقبال حالات الإصابة بكورونا لم نستخدم أجهزة التنفس سوى فى 5 حالات فقط، لوصولهم المستشفى فى حالات متأخرة بعد الإصابة، وهو ما يؤكد وفرة الأجهزة داخل المستشفى، كما يضم المستشفى 130 سريرًا، وفى البداية كان يتم وضع كل مريض فى غرفة منعزلة، ومع زيادة العدد، تم وضع بعد حالتين مع بعض، لكن عندما نحصل على عينة من مريض وتتحول نتيجة التحليل إلى سلبية بيتم استكمال عزله فى غرفة خاص لحين التأكد من شفائه.

ويقوم أطباء مستشفى أبو خليفة، بعلاج مصابى كورونا بالحجر الصحى فى الغرف ومتابعة حالتهم الصحية، والسعى لرفع مناعة الجسم من ناحية، ومقاومة الفيروس من الناحية الأخرى ووقف آثاره وتداعياته ومضاعفاته السريعة، مع تقديم وجبات معينة لرفع مناعة الجسم وتقويته فى مواجهة فيروس كورونا، وبعد أسبوعين من دخوله المستشفى والعلاج يتم عمل تحاليل فيروسات للمريض مرتين متتاليتين بينهما 24 ساعة، ولا بد أن تكون النتيجة فى الحالتين سلبية، وفى هذه الحالة يكون المريض قد شفى تمامًا من الفيروس، ويتم السماح له بالخروج إلى منزله.

كما يخدم مستشفى أبو خليفة عددا من المحافظات، وهى الإسماعيلية وبورسعيد والسويس وشمال سيناء، ويقدم الخدمة مجانًا كمستشفى طوارئ، كما يخدم قطاع محور قناة السويس إلى جانب كونه أحدث نقله كبيرة فى الخدمة الصحية ويخفف الضغط الكبير على المستشفيات العامة وفى مقدمتها مستشفى الإسماعيلية العام.

وتم تطوير مستشفى أبو خليفة بتكلفة قدرها 273 مليون جنيه، وكانت تأتى ضمن المشروعات المتعثرة، وتم استلام المستشفى عام 2002، وتم الانتهاء من تطويرها ورفع كفاءتها مؤخرًا، وتم تشغيلها بكامل قوتها لتكون إحدى الصروح الطبية، كما تعد صرح طبى يتفق مع توجه الدولة لإطلاق منظومة التأمين الصحى الشامل الجديدة.

 (1)
 

 

 (4)
 

 

 (5)
 

 

 (8)
 

 

 (9)
 

 

 (10)
 

 

 (11)
 

 

 (12)
 

 

 (13)
 

 

 (14)
 
 

 

 (15)
 

 

 (16)
 

 

 (17)
 

 

 (35)
 

 

 (37)
 

 

 (39)
 

 

 (40)
 
 
 

 

 (42)
 

 

 (43)

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة