خالد صلاح

الصين تحظر لعبة فيديو تشجع على قتل المصابين بفيروس كورونا

الخميس، 30 أبريل 2020 10:00 م
الصين تحظر لعبة فيديو تشجع على قتل المصابين بفيروس كورونا الصين
كتبت زينب عبد المنعم

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

أزالت الصين لعبة فيديو تتضمن إطلاق اللاعبين للنارعلى الزومبى المصابين بفيروس كورونا، من منصة ألعاب Steam، إذ تتضمن اللعبة التى تحمل اسم Coronavirus Attack ، والتى لا تزال متاحة للتنزيل من خلال Steam فى بلدان أخرى، إطلاق سلاح "مضاد للزومبي" على الشخصيات المصابة التى تحاول الهروب من البلاد.

وجاء بوصف اللعبة: "لقد أصاب فيروس الزومبى الأنانى جميع أنحاء البلاد، ويحاول حاملو الفيروسات الفرار من البلاد، لذا فإن هدفك هو منع حاملى فيروسات الزومبى الأنانى من الهروب وإصابة العالم، ويجب عليك تدمير الناقلات قدر الإمكان وجمع المزيد من الحمض النووى لتطوير المزيد من خصائص السمات الفتاكة ومسح الناقلات قبل أن يطوروا مناعة مناظرة. "

ووفقا لموقع "إندبندنت" البريطانى، تكلف اللعبة أقل من 2 جنيه استرلينى للتنزيل، وقد تم استقبالها بشكل جيد من قبل اللاعبين على Steam ، كما بلغت نسبة التعليقات الاجابية نحو 92 فى المائة من أصل 967 تعليقًا.

بينما تنتقد المراجعات المبدئية للعبة فى الغالب المحتوى الذى يحمل دوافع سياسية، بالإضافة إلى الحساسية التى قد تسببها تجاه الأشخاص المتضررين من جائحة فيروس كورونا.

كتب أحد المراجعين: "إن نشر هذه اللعبة غير إنسانى وغير مسؤول، لقد مات مائتا ألف شخص بسبب هذا الفيروس، ليس من الممتع أبداً بناء ترفيه على ألم الآخرين ".

لم يستجب مطور الألعاب MythZsGame على الفور لطلب التعليق لكنه أخبر موقع أخبار الألعاب Abacus أن Coronavirus Attack الهدف منها الاحتجاج على الحكومة الصينية - وانتقاد أولئك الذين غادروا ووهان قبل إغلاق المدينة.

ولا تعد هذه اللعبة الأولى التى يتم سحبها من متجر Steam فى الصين منذ بدء تفشى الفيروس التاجى، ففى الشهر الماضى، تمت إزالة لعبة محاكاة الأوبئة Plague Inc بدعوى تضمينها "محتوى غير قانونى فى الصين على النحو الذى تحدده إدارة الفضاء الإلكترونى فى الصين".

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة