حب وموت وخيانة وغدر في الحلقة 5 من مسلسل "الفتوة" لياسر جلال

الثلاثاء، 28 أبريل 2020 12:00 م
حب وموت وخيانة وغدر في الحلقة 5 من مسلسل "الفتوة" لياسر جلال مي عمر وياسر جلال في مسلسل الفتوة
كتب : جمال عبد الناصر

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء
لو اخترنا عنوان للحلقة الخامسة من مسلسل " الفتوة " لياسر جلال سنجد الخيانة والغدر والحب والموت هو العنوان المناسب لها فقد استمرت بداية قصة الحب والاعجاب من قبل مي عمر لياسر جلال وإعجاب إخر لهنادي مهنا بأحمد خالد صالح أما الموت فيتمثل في جنازة الحاج بشر الذي قتله رياض الخولي وخرج كل أهل الجمالية لتوديعه. 
 
مي عمر وياسر جلال
مي عمر وياسر جلال
 
والغدر والخيانة يتمثل في احلام المعلم سيد " رياض الخولي " في أن يكون كبير الفتوات في الجمالية ويبدو انه يدبر مكيدة للريس صابر أبو شديد " احمد خليل "وقد بدأت الأحداث بمساعدة حسن الجبالي للشيخ مبروك " أحمد خالد صالح " في ايجاد سكن خاص به فياخذه للسكن عند عزيزة المعددة " احلام الجريتلي " و بعد أن كانت رافضة لسكنه لديها يتوسلها ياسر جلال فتوافق ويقابل الشيخ مبروك لأول مرة هنادي مهنا ويتبادلان نظرات الاعجاب . 
3333
 
 
ثم مي عمر تحكي لصديقتها عن الفارس الملثم الذي انقذها وهو ياسر جلال وتؤكد لها إنها ستقابله مرة أخري وتسرح في اللحظات التي قابلته فيها كما تعود جميلة لحي الجمالية وتستقبلها والدتها وشقيقها . 
 
 
وفي جنازة الحاج بشر في الحارة يستغلها " عزمي " لصالحه ويقول لاهل حي الجمالية ان من قتله هو الملثم ويطالبهم بالقبض عليه ، ويقص حسن الجبالي شعره في الحي لدي الحلاق وكعادة الحلاقين يحكي لحسن الجبالي الكثير من القصص عن الحارة .
 
ياسر جلال في الفتوة مع امه
ياسر جلال في الفتوة مع امه
وهناك مشهد يجمع " شكر " هنادي مهنا بالشيخ مبروك " أحمد خالد صالح " فوق السطوح يغلب عليه الرومانسية والاعجاب والمغازلة من طرف هنادي ، ويقف أهل الحارة في جنازة الحاج بشر ويقف معهم حسن الجبالي ويعزيه عزمي صابر ابوشديد ويؤكد له ان الملثم هو من قتل الحاج بشر . 
 
أنعام سالوسة تقابلها بنتها التي تقاطعها وتطلب منها السماح والرضا لكن إنعام سالوسة تؤكد لها انها تجاوزت الاصول واشترت زوجها وباعت أهلها ولكنها تطلب منها السماح وتقبل رأسها كما يقابل حسن الجبالي شقيقته " زينب " . 
 
مشهد من الفتوة
مشهد من الفتوة
 
رياض الخولي " المعلم سيد " يجتمع برجاله ويكشف عن احلامه بالفتونة وانه يريد التخلص من الريس صابر ابو شديد " احمد خليل " وان يخل محله ، وتقابل جميلة حسن الجبالي وأمه في الحارة ويحاول الشيخ مبروك " أحمد خالد صالح " البحث عن اشياء في غرفته، أما مي عمر فتمتنع عن الأكل بسبب حبس والدها لها لمدة اسبوع وتحول زوجة والدها عايدة رياض" الست حسيبة " ان تقنعها بالعودة لرياض الخولي لكنها ترفض نصائحها وتوبخها ويعلو صوتها عليها . 
 
مي عمر في الفتوة الحلقة
مي عمر في الفتوة الحلقة
 
يدفن أهل الحارة الحاج بشر في المقابر بحضور كل أهل الجمالية وفتواتها ويسأل "عزمي" ياسر جلال عن من قام بتكسير دكانه ويعده بان ياخذ حقه وفي نفس الوقت يعترض ابن المعلم سيد " رياض الخولي " طريق نورة بنت حسن الجبالي ولكنها تتركه وتمشي بعد أن تنهره ، كما يتناقش ياسر جلال مع امه عن شقيقته زينب وفك زنقته من اموال اخته لكنه يرفض . 
 
مسلسل "الفتوة" تأليف هانى سرحان، وإخراج حسين المنباوى، وإنتاج شركة سينرجى، ويعرض يوميا علي قناة الحياة ويشارك في بطولته كوكبة من النجوم هم مي عمر وأحمد صلاح حسني وأحمد خليل ورياض الخولي وأنعام سالوسة .
 
 




مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء



لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة