خالد صلاح

11 شرطا حددتها صحة الإمارات لتبادل الزيارات خلال رمضان تجنبا لكورونا

الأحد، 26 أبريل 2020 08:33 ص
11 شرطا حددتها صحة الإمارات لتبادل الزيارات خلال رمضان تجنبا لكورونا محمد بن راشد

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

أعلنت وزارة الصحة ووقاية المجتمع والهيئة الوطنية لإدارة الطوارىء والأزمات والكوارث ف الإمارات، مجموعة إرشادات ونصائح إجتماعية وصحية ، إلحاقا بقرار تعديل برنامج التعقيم الوطني أمس، تتعلق بشروط تبادل الزيارات والعدد المسموح به وطرق ممارسة الرياضة خلال شهر رمضان المبارك مع عدم الإخلال بتعليمات البرنامج وتوقيته.

 

ونقلت وكالة سوتنيك الروسية عن موقع " الإمارات اليوم " تفاصيل القرار والتى جاءت كالآتى

 

تقرر: أولا -السماح للأقرباء من الدرجة الأولى والثانية بتبادل الزيارات مع تفادي زيارة الأشخاص الأكثر عرضة للإصابة بالعدوى والأكثر تأثرا بفيروس كورونا مثل كبار السن وذوي الأمراض المزمنة.

 

ثانيا -لا يزيد عدد المتواجدين في المكان على 5 أشخاص مع مراعاة التباعد الجسدي وبمسافة لا تقل عن مترين.

ثالثا -عدم السماح لكبار السن والمرضى وأصحاب الحالات الصحية المزمنة بمغادرة المنزل وتجنّب الخروج إلى الأماكن العامة، حفاظاً على حياتهم.

رابعا -عدم السماح بعقد التجمعات سواء في الأماكن العامة أو الخاصة .

خامسا-حظر الخيام والمجالس الرمضانية سواء داخل البيوت أو في الأماكن العامة .

سادسا- حظرتوزيع الطعام من الأفراد إلا من خلال التوزيع الجماعي للطعام بإشراف الجمعيات الخيرية والجهات الحكومية المعنية بذلك.

سابعا-بالنسبة لممارسة الرياضة تنصح الوزارة والهيئة: -أن تكون قرب المنزل، /المشي - الجري - ركوب الدراجات/ لنحو الساعة أو الساعتين، بحد أقصى 3 أفراد، مع اتباع التدابير الوقائية خصوصاً التباعد المكاني بمسافة مترين وارتداء الكمامات.

ثامنا-التقيد بعدم تبادل الطعام مع المقيمين في منازل مختلفة.

تاسعا-في حال تلقي الطعام من أقارب أو أصدقاء في محيط المنزل، يراعى نقل الطعام في أوعية مناسبة محكمة الغلق والتي تصلح للاستخدام مرة واحدة.

عاشرا-صلاة الجماعة وكذلك صلاة التراويح جائزة في المنزل، على أن يكون المصلون من أعضاء الأسرة الواحدة المقيمين في نفس المكان.

حادي عشر-بالنسبة للعمالة المساعدة في المنازل: -حظر لقائهم بأي أشخاص خارج المنزل، أو تلقي طعام من مصدر غير معلوم، مع إمدادهم بتجهيزات الوقاية اللازمة حال ضرورة تعاملهم مع أشخاص من خارج المنزل، وتوجيههم للإجراءات الوقائية اللازم عليهم اتباعها في حالة تلقي أية طرود أو بضائع من خدمات التوصيل.

وفي جميع الأحوال يراعي في كل ماسبق التقيد بالإجراءات الاحترازية والاهتمام الدائم بتعقيم اليدين وغسلهما جيداً بالماء والصابون لمدة لا تقل عن 20 ثانية وتجنّب ملامسة الوجه، تفاديا لإمكانية التقاط العدوى.

وأكدت الوزارة والهيئة في ختام التعميم أن تلك الإجراءات تأتي مراعاةً للعادات والتقاليد الاجتماعية المرتبطة بالشهر الفضيل وفي نفس الوقت الحفاظ على السلامة والصحة العامة.

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة