خالد صلاح

وزير الخارجية البريطانى يرفض دعوات تخفيف تدابير التباعد الاجتماعى

الأحد، 26 أبريل 2020 05:52 م
وزير الخارجية البريطانى يرفض دعوات تخفيف تدابير التباعد الاجتماعى وزير الخارجية البريطاني دومينيك
أ ش أ

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء
رفض وزير الخارجية البريطاني دومينيك راب، اليوم الأحد، الدعوات الأخيرة لتخفيف إجراءات الإغلاق الوقائية المرتبطة بفيروس كورونا المستجد (كوفيد-19)، مؤكدا أن تفشي الفيروس لا يزال في "مرحلة حساسة وخطرة".
 
وفي تصريحات تليفزيونية، قال راب، الذي ينوب عن رئيس الوزراء بوريس جونسون لحين عودة الأخير لممارسة مهام منصبه، إن الحكومة ستمضي بحذر في مسألة تخفيف قيود التباعد الاجتماعي لتفادي الوصول لذروة أخرى لتفشب (كوفيد-29)، مضيفا: "نحن في مرحلة حساسة وخطرة"، حسبما نقلت صحيفة "ذا تليجراف" البريطانية عبر موقعها الإلكتروني.
 
وتواجه الحكومة البريطانية ضغوطا مكثفة من جانب سياسيين بارزين بحزب المحافظين لتخفيف التدابير الصارمة للتباعد الاجتماعي، في ظل مخاوف من أثرها السلبي على الافتصاد.
 
وكان صادق خان، عمدة لندن، حذر فى وقت سابق اليوم من خطورة كسر قواعد واجراءات العزل المنزلي التي تتخذها حكومة المملكة المتحدة لوقف تفشي فيروس كورونا المستجد بسبب تحسن حالة الطقس، وغرد "خان" في رسالة له عبر حسابه الرسمي بموقع "تويتر"، منذ قليل، قائلا: " نحن بحاجة إلى مساعدة كل من لندن لوقف الفيروس وإنقاذ الأرواح. الطقس الدافئ ليس عذرا لكسر القواعد ".
 

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة