خالد صلاح

إسراء اللواح: فخورة بمسيرة والدى واستشهاده فى حربه باسم الإنسانية

الأحد، 26 أبريل 2020 12:50 ص
إسراء اللواح: فخورة بمسيرة والدى واستشهاده فى حربه باسم الإنسانية برنامج "كل يوم"
كتب محسن البديوى

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

كشفت إسراء اللواح ابنة الطبيب أحمد اللواح، تفاصيل خروجها من مستشفى أبو خليفة للحجر الصحى بالإسماعيلية، بعد 26 يوما من دخولها الحجر الصحى، مشيرة إلى أنها أجرت 10 عينات كورونا، وجاءت أول 8 عينيات إيجابية، ثم التاسعة والعاشرة سلبيتين.

وقالت، خلال مداخلة هاتفية مع خالد أبو بكر ببرنامج "كل يوم" المذاع على شاشة "إكسترا نيوز"، إنها ذهبت لمستشفى العزل وكانت تعانى كحة شديدة وارتفاع في درجات الحرارة وضيق في التنفس"، مشيرة إلى أنها ستقضى 14 يومًا حجرًا في المنزل منذ اليوم.

وواصلت: "كنت فخورة بدعاء المصريين وترحمهم على والدى وحزينة لرحيله.. لقد استشهد في حربه باسم الإنسانية".

وكانت قالت إسراء اللواح ابنة الطبيب أحمد اللواح، الذى قضى نحبه إثر الإصابة بفيروس كورونا: "ربنا يرحم والدي ونحتسبه عند الله من الشهداء"، مشيرة أنها دخلت الحجر الصحي يوم 29 مارس في نفس اليوم الذي توفي فيه والدها الراحل وبعد ساعات من وصولها لمستشفى العزل "أبو خليفة" علمت بوفاة والدها".

وكشفت، في تصريحات تلفزيونية، أن إجمالي الفحوصات التي أجريت لها على مدار 26 يوما منها كانت إيجابية و2 كانت سلبية، كاشفة أن الأطباء أخبروها في البداية أن سنها الصغير يساعدها على الشفاء المبكر في غضون 10 أيام أو 14 يوما، لكن دخول الفيروس لها كان بشكل قوي مما أثر على إطالة أمد فترة شفائها، وتابعت "طول الفترة أصابني بالذهول والصدمة والدكاترة استغربوا خاصة مع صغر سني".


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة