خالد صلاح

صحف عالمية تشيد بجولات وزارة السياحة الافتراضية وحملة "اكتشف مصر من بيتك"

الجمعة، 24 أبريل 2020 04:36 م
صحف عالمية تشيد بجولات وزارة السياحة الافتراضية وحملة "اكتشف مصر من بيتك" مقبرة
كتبت آمال رسلان 

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

أشادت العديد من الصحف ووكالات الانباء العالمية والعربية، منها رويترز والوكالة الفرنسية والصينية وصحيفة الجارديان البريطانية، وباري ماتش، ولو بوان الفرنسية، ولايف ساينس، بالمبادرة التي أطلقتها وزارة السياحة والآثار أوائل شهر ابريل الجاري تحت شعار “اكتشف مصر من بيتك” ExploreEgyptFromHome# وذلك لاتاحة عدد من الزيارات الافتراضية والجولات الإرشادية لبعض المواقع والمتاحف الأثرية المصرية لشعوب العالم عبر الصفحات الرسمية للوزارة على شبكة الانترنت ومواقع التواصل الاجتماعي، خلال فترة تواجدهم في المنازل ضمن الإجراءات الاحترازية والوقائية من فيروس كورونا المستجد (Covid19).

 

كما وصفت الصحف هذه المبادرة، بأنها أحد وسائل تنشيط السياحة إلى مصر مما سيشجع السائحين على زيارة مصر بعد انتهاء الأزمة وعوده الحركة السياحية. كما أذاعت شبكة سي ان ان ترافل فيديو قصير عن تلك المبادرة قدمه عالم الآثار Chris Naunton اوضح فيه اهمية المبادرة وتحدث عن بعض المناطق الأثرية التي تم نشر جولات افتراضية لها.

وتطلق الوزارة بالتعاون مع شركائها من المعاهد والمؤسسات العلمية والأثرية خدمة زيارات لبعض من هذه المواقع من خلال نشر عدد من الزيارات الافتراضية لها أو شرح لبعض المتاحف من خلال المرشدين السياحيين المصريين. وقدمت وزارة السياحة والاثار عدد من الجولات الافتراضية فى مقابر ملكية وعدد من المناطق الأثرية والمعبد اليهودى بمصر القديمة، كما قدمت ثلاث جولات ارشادية لعدد من القطع الاثرية بالمتحف المصرى بالتحرير منها تمثال ضخم للملك اختانون ورأس تمثال لزوجته الملكة نفرتيتي، و تمثال اخناتون مصنوع من الحجر الرملى وكان يعرض مع تماثيل أخرى للملك أمام اعمدة معبد الاله آتون شرق الكرنك.

وكانت الوزارة اطلقت امس زيارة افتراضية لمقبرة الاخوين بسقارة ايضا، وتخص هذه المقبرة اثنين من كبار موظفي الأسرة الخامسة، هما "ني عنخ خنوم " و"خنوم حتب" الكاهنين في معبد الشمس الخاص بالملك "ني وسر رع" في منطقة أبوغراب، واللذين شغلا أيضا المصففين لشعر الملك والمشرفين على مقلمي أظافره.

كما اطلقت جولة داخل المجموعة الهرمية للملك أوناس والتى تجتوى على كل مكونات المجموعة الجنائزية الملكية في الدولة القديمة، والتي تتكون من الهرم والمعبد الجنائزي والطريق الصاعد ومعبد الوادي.


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة