خالد صلاح

بالأرقام منذ بدء أزمة كورونا..

نشاط واسع للبنك الاهلى المصرى فى خدمة العملاء بكافة مجالات العمل المصرفى

الخميس، 23 أبريل 2020 03:33 م
نشاط واسع للبنك الاهلى المصرى فى خدمة العملاء بكافة مجالات العمل المصرفى هشام عكاشة، رئيس مجلس إدارة البنك الأهلى المصرى
كتب - أحمد يعقوب

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء
تعكس الأرقام الخاصة بالعمليات المصرفية ومعاملات العملاء التي حققها البنك الأهلي المصري منذ بدء أزمة انتشار فيروس كورونا نشاطا واسع المدى حققه البنك بفضل الجهود المتزايدة لكافة العاملين بالبنك.
 
فعلي صعيد التعاملات التي قام بها العملاء من خلال ماكينات الصارف الآلي، وصل إجمالي تلك العمليات الى 14مليون عملية بمبالغ تجاوزت 26 مليار جنيه بمعدل 468 ألف عملية في اليوم تم صرفها منذ بداية الأزمة، حيث شهدت تلك الفترة اهتماما متزايدا من البنك الاهلي بتغذية الماكينات بشكل مستمر ضمانا لتلبيتها احتياجات العملاء على مدار اليوم، اضافة الى حرص البنك على اجراءات عمليات التعقيم الدورية لها لضمان أعلى معدلات السلامة والأمان للعملاء. 
 
وتزايد بشكل واضح خلال تلك الفترة الدور الهام الذي يضطلع به مركز اتصالات البنك من خلال الرقم المختصر١٩٦٢٣ للعملاء الافراد و ١٩٨٢٣ للعملاء من الشركات ، حيث استقبلت فرق العمل الخاصة بالمركز منذ بداية الازمة ما يزيد عن 580 ألف اتصال من العملاء الأفراد والشركات أي بمعدل 19 ألف اتصال يوميا تقريبا خلال تلك الفترة ، إضافة الى تنفيذ ما يقرب من 160 ألف طلب تم استقبالها من العملاء أي بمتوسط ٣٦٠٠  طلب يوميا تقريبا، وهي الطلبات التي تخص خدمات ومنتجات البنك - خاصة لشراء الشهادات البلاتينية ذات العائد 15%- التي أصدرها البنك مؤخراً - ، حيث تم من خلال ممثلي مركز الاتصالات تلبية احتياجات عملاء البنك من حيث الاجابة على استفساراتهم أو تنفيذ طلباتهم دون الحاجة لزيارة العملاء لمقار الفروع وبالتالي انعكس ذلك على تخفيف الضغط على فروع البنك وتقليل الزحام من أجل مراعاة المعايير الصحية والمسافات الآمنة تنفيذا لتوجيهات الدولة في هذا الشأن لعدم انتشار الفيروس، وهو ما حرص البنك على مراعاته منذ بداية الأزمة والذي تمثل في اتخاذ كافة الاجراءات الاحترازية حفاظا على صحة كل من العملاء وكذا العاملين بالبنك ممن يتولون تقديم الخدمة للعملاء بشكل مباشر ، كما يقوم البنك بزيادة الطاقة الاستيعابية لاستقبال مكالمات العملاء من خلال انشاء مركز اتصالات مؤقت من أجل تلبية عدد أكبر من مكالمات العملاء خلال تلك الفترة الاستثنائية التي تمر بها البلاد.
 
وفي انعكاس واضح لثقة العملاء في بنك أهل مصر، تزايد عدد عملاء البنك الجدد خلال تلك الفترة بمعدل ٤٣ ألف عميل بمتوسط ١٥٠٠ عميل جديد يومياً.
 
كما وصل عدد بطاقات الخصم التي تم اصدارها خلال تلك الفترة الى ٦٨ ألف بطاقة فيما وصل اجمالي عدد البطاقات المدفوعة مقدما الى ٤٩ ألف بطاقة خلال تلك الفترة ايضا .
 
كما تؤكد الأعداد المتزايدة للعملاء المتعاملين من خلال الخدمات الرقمية التي يتيحها البنك على فاعلية تلك الوسائل والقنوات البديلة حيث زاد عدد عملاء الانترنت البنكي بحوالي ٩٦ ألف عميل جديد بمعدل 3200 عميل جديد يوميا، بينما زاد عدد العمليات التي تمت من خلال Al Ahly net بمعدل ٣٧٣ ألف عمليه أي بمعدل يومي يتجاوز ١٢٥٠٠عملية، بينما سجلت عدد العمليات باستخدام تطبيق الموبايل البنكيNBE mobile خلال تلك الفترة ١٤٦ ألف عملية جديدة. 
 
كما انضم للمحفظة الالكترونية الفون كاش حوالي 6000 عميل جديد أي بمعدل ٢٠٠ عميل في اليوم خلال تلك الفترة، بينما وصل اجمالي مبالغ العمليات التي تمت باستخدام المحفظة الالكترونية الى ما يقرب عن ٢٠٠ مليون جنيه بإجمالي 916 الف عملية بمعدل ما يزيد عن ٦٠٠٠ عملية يوميا، بما يؤكد فاعلية استراتيجية البنك في مزيد من التفعيل لخدماته الرقمية التي تناسب مختلف فئات العملاء وتحقق خطط الدولة في التحول نحو مجتمع أقل اعتمادا على النقد، وهو ما يؤكد أيضا استجابة العملاء لتلك الوسائل المستحدثة خاصة في فترات الأزمات كتلك التي تمر بها البلاد والعالم بأكمله والتي يزداد فيها الاحتياج الى اجراء العمليات المصرفية دون زيارات فعلية لمقار الفروع.
 
كما استحدث البنك خلال تلك الفترة المزيد من الخدمات لتدعيم خططه نحو التحول الرقمي وتعظيم استفادته من بنيته التكنولوجية القوية ومنها تمكين العملاء من التقديم على طلبات الاشتراك بالخدمات الرقمية من خلال الموقع الالكتروني الخاص بالبنك دون التوجه إلى الفروع، حيث تم إتاحة طلبات الاشتراك بخدمة الأهلي نت والموبايل البنكي وكذلك الاشتراك بالمحفظة الإلكترونية الفون كاش من خلال الموقع الرسمي لمزيد من التيسير على العملاء.
 
وفي تعليق له على تزايد حجم الأعمال التي حققها البنك في خدمة عملائه، أكد هشام عكاشه رئيس مجلس إدارة البنك أن هذا التوسع في أعمال البنك يعد نتيجة للجهود المخلصة والعمل الدؤوب لفرق العمل المختلفة من العاملين بالبنك في كافة القطاعات والمجالات المصرفية، سواء التي تتعلق بالتعامل المباشر مع العملاء أو من خلال مركز الاتصالات وكذا العاملين في المكاتب الخلفية ، والفرق المختصة بتطوير أنظمة المعلومات لما يمثله كل فريق من دور حيوي وفعال في تلبية احتياجات العملاء وخدمتهم وكذا تسيير المعاملات بأعلى درجات الجودة والدقة ، وهي الجهود التي تزايدت بشكل واضح خلال الأزمة الأخيرة لتفشي فيروس كورونا والتي استشعر خلالها العاملون بالبنك أهمية دورهم في خدمة العملاء بأفضل جودة ممكنة وباتباع دقيق لمعايير السلامة والصحة العامة لهم ، كما توجه عكاشه بالشكر الى كافة العاملين بالبنك على تفانيهم الواضح في خدمة عملاء بنك أهل مصر وخدمة اقتصاد بلادهم وتحملهم لمسئولياتهم ولكل الضغوط التي نتجت عن تلك الأزمة، لافتا الى ان التزايد في معاملات العملاء الالكترونية يعكس تحمل البنك مسئوليته في زيادة الثقافة المصرفية لدى العملاء والتي تعد أهم أولوياته ، داعيا كافة العاملين الى بذل المزيد من الجهد الى أن تعبر بلادنا تلك الفترة الصعبة وتتجاوز آثارها السلبية بفضل اخلاص ابنائها.

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة