خالد صلاح

صلاح ريكو: السعيد أذكى لاعب فى مصر وكنت بنزل الملعب أتفرج على حسام غالى

السبت، 18 أبريل 2020 01:22 م
صلاح ريكو: السعيد أذكى لاعب فى مصر وكنت بنزل الملعب أتفرج على حسام غالى صلاح ريكو
كتب فتحى الشافعى

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

وصف صلاح ريكو، لاعب الزمالك السابق والمقاصة الحالى، عبد الله السعيد لاعب بيراميدز بأنه "أذكى لاعب فى مصر"، موضحاً أن السعيد صاحب قدرات فنية عالية يحتاج إليها أى فريق، ودائماً ما تمثل تحركاته فى الملعب خطورة على المنافس.

ورفض صلاح ريكو فكرة انتقال حسام عاشور قائد الأهلى للزمالك بعدما رفض الأهلى تجديد عقده قائلا، "أعتقد أنه من حق عاشور أن يلعب لمدة موسم أو موسمين قادمين لأنه قادر على ذلك، ولكن أرى أنه من الأفضل أن تكون خطوته المقبلة خارج مصر رافضاً فكرة انتقاله للزمالك.

وأكد ريكو، فى تصريحات لقناة أون تايم سبورت، أن عاشور لاعب مهم وصاحب تاريخ طويل فى الأهلى، لذا لا أتمنى انتقاله للزمالك، وأوضح لاعب الزمالك السابق والمقاصة الحالى أنه كان يتمنى بقاء أحمد فتحى فى الأهلى وعدم الرحيل لكن بالتأكيد هناك كواليس وأسرار دفعت أحمد فتحى لأتخاذ قرار الرحيل من الأهلى والانتقال لبيراميدز فى الموسم المقبل.

وعبّر ريكو عن إعجابه بلاعبين كثيرين فى الدورى قائلاً: خلال تجاربى المختلفة فى عدة أندية محلية كنت أستمتع بأداء أيمن حفنى فهو لاعب مهارى وهناك أيضاً حسام غالى قائد الأهلى السابق.

وتابع ريكو، حينما كنت أتواجد فى الملعب خصماً لحسام غالى.. كنت أستمتع به، كنت بنزل الملعب أتفرج على حسام غالى فى الملعب رغم أنى كنت خصم له خلال المباريات وزعلت جداً عندما اعتزل لأنه لاعب رائع على الصعيد الفنى والقيادي.

ويرى ريكو أنه من الأفضل تقليص عدد اللاعبين الأجانب لأن بعض اللاعبين المصريين يتعرضون للظلم بسبب رغبة الأندية فى ضم أجانب، كما أن قرار تقليص الأجانب لو تم تطبيقه سيعود بالفائدة الفنية على المنتخب الوطني.

وأشار لاعب المقاصة إلى أن النيجيرى دجونيور أجاى أفضل لاعب فى الدورى المصرى لأنه يعشق طريقة لعبه ومهارته، موضحاً أن شيكابالا لاعب الزمالك صاحب قدرات فنية عالية لم يتم استغلالها بشكل جيد وهو نفس الأمر بالنسبة لباسم مرسى مهاجم الزمالك السابق والإنتاج الحربى حالياً.


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة