خالد صلاح

"الزراعة" توجه بتواجد لجان الإرشاد بغيطان 164 ألف فدان بطاطس لضمان زيادة المعروض.. طرح بشائر الصيفى المبكرة بـ5 محافظات قبل شهر رمضان.. وإدارة الخضر: حزمة إجراءات لرفع إنتاجية المحصول لـ6.5 مليون بـ3 عروات

الأربعاء، 15 أبريل 2020 08:00 ص
"الزراعة" توجه بتواجد لجان الإرشاد بغيطان 164 ألف فدان بطاطس لضمان زيادة المعروض.. طرح بشائر الصيفى المبكرة بـ5 محافظات قبل شهر رمضان.. وإدارة الخضر: حزمة إجراءات لرفع إنتاجية المحصول لـ6.5 مليون بـ3 عروات "الزراعة" توجه بتواجد لجان الإرشاد بغيطان 164 ألف فدان بطاطس
كتب عز النوبى

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

"البطاطس" لها شعبية كبيرة وتستخدم كثيرا في إعداد الوجبات الغذائية اللذيذة، وتحتل المركز الرابع من ناحية الأهمية بعد الأرز والذرة والقمح، ولها قيمة غذائية كبيرة لاحتوائها على العديد من العناصر والمعادن المغذية للجسم ، محصول استهلاكى، والأكلة الشعبية رقم واحد وأكلة الفقير والغنى على السواء وثانى اعلى معدل استهلاك فرد من الخضر بعد الطماطم، وتعمل وزارة الزراعة  عل  التوسع فى المساحات المنزرعة لزيادة الإنتاج والمعروض بالأسواق المحلية والصادرات.


 فيما واصلت اللجان الفنية التابعة ، لإدارة الخضر  بالإدارة المركزية للبساتين والمحاصيل الزراعية  بوزارة  الزراعة، متابعتها  المستمرة وبرامج التوعوية  بغيطان  زراعات البطاطس  الصيفى  بمختلف المحافظات، لزيادة الإنتاج والمعروض منها بالأسواق، وعدم تأثر المحصول بالمناخ المتغير، وتدقيق  المساحات وتقدير إنتاجية المحصول، لتوفير المعلومات اللازمة لاحتياجات السوق المحلى والأسواق الخارجية.


 قال المهندس  محمود عطا ، رئيس الإدارة المركزية للبساتين  والمحاصيل الزراعية ، في تصريحات لـ"اليوم السابع"، إن  هناك متابعة  لمحصول البطاطس الصيفى فى مساحات  تقترب من  164 ألف فدان ، مضيفا أنه سيتم طرح بشائر العروة الصيفى  قبل رمضان  لزيادة المعروض بالأسواق  من محافظات ومناطق  التركيز " الدقهلية  ، الغربية ، البحيرة  ، المنيا ، واسيوط"، لافتا الى أن هناك  تكليفات لإدارة الخضر بالمتابعة المستمرة الى محصول الخضر الصيفية.
وأضاف "عطا " ، إن  هناك  زيادة في مساحات الخضر  حاليا وبالتالى زيادة في المعروض  وانخفاض أسعارها  بالأسواق ، مشير ا الى أنه هناك  حصر كامل للبيانات الزراعية للخضر  بصورة دقيقة من خلال الخريطة الزراعية ، لضمان تحقيق الجودة الإنتاجية من حيث الكم والكيف ، وتوفير المعلومات اللازمة لاحتياجات السوق المحلى من المنتجات الزراعية بالمحافظات، وتوفير المعلومات للجمعيات الاستهلاكية والجمعيات التعاونية عن مصدر المنتجات الزراعية الهامة ، دون تدخل الوسطاء.

يذكر أن محصول البطاطس يزرع فى 3 عروات هى العروة النيلية التى تزرع فى آواخر أغسطس وسبتمبر ويليها العروة الشتوية (الأساسية) والتى تزرع فى اكتوبر ونوفمبر وهما يزرعان بتقاوى كسر محلى ، ثم العروة الصيفية وتزرع فى ديسمبر وحتى أواخر فبراير وتزرع بتقاوى مستوردة من الاتحاد الأوروبى.


قال  الدكتور علاء  البحراوى ، مدير ادارة  الخضر بالإدارة المركزية  للمحاصيل الزراعية ، في تصريحات  لـ"اليوم السابع"، إن   اجمالى  المساحات  التي تزرع  من البطاطس الصيفى  وهى ضمن  الثلاث عروات  الأساسية   سواء للتصنيع او التصدير او الاستهلاك المحلى تبلغ 164 بمتوسط 14 طن  للفدان  بمختلف المحافظات ، وسط متابعة لزيادة الإنتاج والمعروض بالأسواق، مضيفا أن هناك لجان بالغيطان للمتابعة الإرشادية وإعطاء المزارعين الممارسات الجيدة لزراعة البطاطس.


  وأضاف "البحراوى" ، أن  هناك متابعات مستمرة  لجميع أنواع الخضر من خلال المرور الحقلى  بالغيطان ، والتعريف بأهم الممارسات الجيدة لمتابعة المحصول ومواجهة  المناخ  المتغير  ، متابعا أن  اللجان  تعمل على دوريا بالمرور على جميع  زراعات الخضروات  بجميع المحافظات ،  وفى حالة وجود شكوى تتوجه اللجان على الفور  لحل المشكلة وتقديم كل الدعم للمزارعين  من خلال غرف العمليات المركزية المشكلة لتلقى شكاوى المزارعين.


  فيما كشف تقرير المحاصيل   الزراعية ، عن  عدد من الاجراءات التى تتبعها  وزارة الزراعة ، لزيادة الإنتاج المحلى  من محصول  البطاطس لـ6 ملايين و500 ألف  طن سنويا مما يساعد على زيادة الصادرات فى الأسواق الخارجية وزيادة المعروض فى السوق المحلى، منها  تطبيق المنظومة الجديدة بالقضاء نهائيا على مرض العفن البنى  استخدام جهاز تقنية النبضات الرنينية للعفن البنى للبطاطس، التوسع فى إقامة الحقول الإرشادية لمواجهة الأمراض والتقلبات الجوية ، تكثيف الحملات المرورية لتقيم نتائج محصول البطاطس.

فضلا عن استيراد تقاوى من مناطق الإنتاج تخلو من الأمراض الحجرية، ومصحوبة بشهادة صحة نباتية، حملات مرورية مكثفة لزيادة الإنتاجى، مواجهة الأمراض والآفات التى تصيب المحصول ومخاطر التغيرات المناخية والتقلبات الجوية، تقديم حزمة إرشادية شهريا للمزارعين لاتباع الممارسات الجيدة منذ بداية زراعة المحصول وحتى الحصاد، تكثيف الندوات الارشادية حول طرق الرى والتسميد السليم.



 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة