خالد صلاح

أمن القليوبية يكثف جهوده للعثور على جثة بقال ألقى بنفسه برشاح شبين القناطر

الأحد، 08 مارس 2020 11:26 م
أمن القليوبية يكثف جهوده للعثور على جثة بقال ألقى بنفسه برشاح شبين القناطر أمن - أرشيفية
القليوبية - نيفين طه

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

تكثف أجهزة الأمن بالقليوبية والإنقاذ النهري من جهودها لكشف غموض واقعة إبلاغ أسرة صاحب محل بقالة بإقدامه على الإنتحار والعثور على خطاب يفيد بذلك، وجاكت وحافظة نقود وحذاء على حافة رشاح العرب بعرب جهينه مركز شبين القناطر.

تحرر محضر بالواقعة وتولت النيابة التحقيق، والتي كلفت أجهزة البحث الجنائي بسرعة كشف غموض الحادث والعثور على جثة المختفي أو تحديد مصيره، وكان تلقي المقدم أيمن سليمان رئيس مباحث مركز شبين القناطر بلاغا من "محمد.ح.س" 30 سنة محاسب ومقيم عرب جهينة دائرة المركز بقيام ابن عم والده "ممدوح.م.م" 54 سنه صاحب محل بقاله ومقيم ذات العنوان، بإلقاء نفسه بمياه رشاح العرب الكائن بذات الناحيه بقصد الإنتحار.
 
أخطر العميد عبدالله جلال رئيس فرع البحث الجنائي، وإنتقلت على الفور قوات الإنقاذ النهرى وجارى البحث عن الجثة.
 
بالفحص تم العثور على جاكت جلد وحذاء خاصين به على حافة الرشاح، بسؤال زوجة المذكور"نجلاء.م.م" 39 سنه ربة منزل ومقيمه ذات العنوان، قررت أنه عقب خروج زوجها صباح اليوم عثرت على ورقه داخل غرفة نومهما مدون عليها بخط يده إقدامه على الانتحار بإلقاء نفسه بمياه رشاح العرب المجاور للأرض الزراعية خاصته وأضافت بوجود خلافات عائليه بينه وبين أقاربه ولازالت جهود الاجهزة الأمنية للعثور على جثته أو التوصل لحقيقة الواقعة.
 
كما تمكنت قوات الإنقاذ النهري بالقناطر الخيرية، من انتشال جثة طافية على مياه النيل، ونقلها إلى مستشفى القناطر العام، وتحرير محضر بالواقعة وتولت النيابة التحقيق.
 

تلقى العميد ياسر منصور، مدير المسطحات بالقناطر الخيرية، إخطارا يفيد بأنه أثناء مروره على الخدمات الأمنية، تلاحظ له وجود جثة طافية على نهر النيل دائرة مركز القناطر، وتم انتشال الجثة بمعرفة الإنقاذ.

وانتقل المقدمان أسامة مشهور، رئيس مباحث مركز القناطر، وعبدالرحمن عبدالحكيم، نائب المأمور، حيث تبين من مناظرة الجثة، أنها لذكر طوله 165 سم تقريبا، ويرتدي ملابسه كاملة، وذو لحية، ولا توجد به أي إصابات ظاهرية، ولم يستدل على شخصيته لعدم وجود أوراق حوزته.

 
 
 
 

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة