خالد صلاح

ريم البارودى لـ إيناس عز الدين: أزمة وتعدى وهستنى صينية البطاطس

الإثنين، 30 مارس 2020 05:25 م
 ريم البارودى لـ إيناس عز الدين: أزمة وتعدى وهستنى صينية البطاطس ريم البارودى وايناس عز الدين
كتب: بهاء نبيل

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

تمنت الفنانة ريم البارودى، الشفاء العاجل للفنانة إيناس عز الدين بعد إعلان إصابتها بفيروس كورونا المستجد قائلة:" قل لن يصيبنا الا ما كتب الله لنا، صاحبة الصوت والقلب والابتسامة الجميلة ايناس عز الدين برج الميزان اللي مهما بيقع بيحاول ويقاوم ويعافر لحد ما بيقوم بيحب الناس ودعواتهم والطاقه الإيجابية".

 

وتابعت:" أزمة وهتعدي وانتي اقوى من الوباء اللعين ده فيروس ، وهتقومي بألف سلامه وزي ما وعدتيني انا ورانيا تعمللينا صينيه بطاطس، اللهم اشفي وعافي كل مريض يا حنان يا منان ارفع الضر عنه يالطيف الطف بحاله".

Capture
 

وقد أعلنت المطربة إيناس عز الدين إصابتها بفيروس كورونا أمس الأحد أثناء رحلتها الأخيرة إلى المغرب، حيث قالت على "فيس بوك": "الحمد لله حتى الآن أنا حالتي مستقرة إلى حد ما وفى حجر منزلي لوحدى ومش بختلط بأى شخص وبلتزم بالإجراءات الوقائية المُتبعة وكل ده طبعاً بالمتابعة مع وزارة الصحة، إلا إذا الحالة ساءت ساعتها بيحصل عزل طبي في أحد مستشفيات الحجر الصحي وده الإجراء المتبع من قبل وزارة الصحة معايا ومع ناس كتير وده بروتوكول مُتبع فى العالم كله مش في مصر بس إن الحالات السيئة بس هي اللي بتدخل عزل صحي في مستشفيات ومافيش حاجة اسمها لو مريضة انزل اي مستشفى عادية جنب بيتي".

 

وتابعت: "نزولي المستشفى وأنا مصابة معناها أنى هعدي كل شخص في طريقي ومافيش مستشفى مجهزة أنها تستقبل حالات إلا المستشفيات المخصصة من قبل وزارة الصحة ودي الوزارة اللي بتحول عليها الحالات اللي محتاجة أنها تتعزل في مستشفى والفيروس ليه درجات فيه درجات بتتابع من البيت مع وزارة الصحة وبيتعملها حجر صحي منزلي وفيه حالات بتتدهور فبيدخلوها العزل الصحي بالمستشفيات .. وده نظام متبع في العالم كله وأنا حالتي تستدعي الحجر المنزلي حتى الآن الحمد لله".

 

وأضافت: "الأعراض معايا كحة جافة جداً نشفان ريق ألم شديد في الحلق مع صعوبة في البلع وألم بحرقان شديد في منطقة الصدر كأن طوبة على الصدر ووهن وضعف شديد وألم في الجسم مع صداع و دوخة بسبب عدم وصول الأوكسجين بشكل كافي بسبب صعوبة التنفس مافيش حرارة حرارتي مش بتتخطى الـ37 ونص و ده لأن الجسم لسه ما وصلش للمرحلة اللي يتهاجم بشدة من الفيروس فتبدأ الحرارة ترتفع علشان تهاجم الفيروس".


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة