خالد صلاح

السياحة العالمية توجه نداء للمبتكرين: زودونا بأفكار لمساعدة القطاع فى التعافى

الإثنين، 30 مارس 2020 02:56 م
السياحة العالمية توجه نداء للمبتكرين: زودونا بأفكار لمساعدة القطاع فى التعافى منظمة السياحة العالمية
كتبت آمال رسلان 

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

أطلقت منظمة السياحة العالمية نداء إلى الشركات الناشئة والمبتكرين بتزويدها بأفكارهم حول كيفية انقاذ قطاع السياحة فى دول العالم، ومساعدته فى الانتعاش بعد أزمة تفشى فيروس كورونا والتى كبدته خسائر عديدة.

وقالت المنظمة فى بيان لها" نريد تحديد أفكار جديدة ونتطلع إلى الاستماع من المبتكرين ورجال الأعمال، هل لديك مشروع؟ هل يمكنك التأثير على استجابة السياحة لأزمة فيروس كورونا ل COVID19؟".

وقالت المنظمة هذا التحدى هو دعوة عالمية للوصول إلى الشركات الناشئة وأصحاب المشاريع والمبتكرين لدفع الحلول للتخفيف من آثار Covid-19 على السياحة من خلال الحلول الصحية والاقتصادية وإدارة الوجهات خطوة إلى الأمام من أجل التنمية المستدامة في حالة الأزمات.

وقالت المنظمة أنها ستطلق مسابقة للشركات الناشئة من جميع انحاء العالم فى تلك المبادرة وسيكون لهم جوائز للأفضل، وسيتم تحديد ثلاث فئات واحدة لتحديات السياحة، وآخرى لأفضل الحلول، وثالثة لكيفية شفاء الوجهات السياحية. ولفتت المنظمة إلى أنه سيتم منح الحلول الأكثر فاعلية وجاهزة للتنفيذ الكتيب الرقمى: للوصول إلى أكثر من 150 وزيرًا ومعلومات مستقبلية من أفضل مزودى الانتعاش السياحى، وعرض الأعمال على حكومات العالم مع الأمين العام لمنظمة السياحة العالمية من جامعة واو رووم WE Room، وهى المساحة الأكثر ابتكارًا لمشاركة الحلول.

كذلك سيتم تمكينهم من الاتصال بشبكة الابتكار لمنظمة السياحة العالمية والوصول إلى أكثر من 5000 شركة ناشئة ذات صلة بالسياحة و 930 شركة و 300 مؤسسة عامة و 50 مؤسسة تعليمية و 30 حاضنة و 200 مستثمر. ولفتت إلى أن تلك المبادرة تهدف الى دعم الدول الأعضاء وأصحاب المصلحة فى مجال السياحة فى تحديد وتخفيف المخاطر العالمية والمحلية، ووضع استراتيجيات وإجراءات التخفيف وأدوات تقييم المخاطر ذات الأهمية العالمية والمحلية".

وقال زوراب بولوليكاشفيلى، الأمين العام لمنظمة السياحة العالمية، "إن جائحة الفيروس التاجي في جميع أنحاء العالم يمثل تحديًا يجب أن نواجهه معًا، يجب أن تكون استجابتنا هادئة ومتناسقة وجماعية. ستكون السياحة موجودة مرة واحدة لمساعدة الناس والمجتمعات على التعافي من هذه الانتكاسة."


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة