خالد صلاح

نيوزويك: الجيش الأمريكى يفعل استجابة فيدرالية لم تستخدم من قبل لمكافحة كورونا

السبت، 28 مارس 2020 12:04 م
نيوزويك: الجيش الأمريكى يفعل استجابة فيدرالية لم تستخدم من قبل لمكافحة كورونا الجيش الأمريكى
كتبت رباب فتحى

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

قالت مجلة "نيوزويك" الأمريكية فى تقرير خاص لها إن الجيش الأمريكي بدأ فى تنفيذ استجابة فيدرالية لم يسبق قط أن تم استخدامها وذلك فى إطار جهود مكافحة وباء كورونا.

وأوضحت أن الجيش الأمريكى فعل ما يسمى بالـ" الدعم الدفاعي للسلطات المدنية"، وهو عبارة عن إنشاء خطوط اتصال بجميع الولايات الخمسين، وتفعيل الوحدات ومراكز القيادة ، وتحريك القوات لتوفير الخدمات الطبية ، والنقل ، الدعم اللوجستي والاتصالات في ولايتي نيويورك وواشنطن.

 

وكشفت المجلة أن اللفتنانت جنرال لورا ريتشاردسون ، قائدة الجيش الشمالي (ARNORTH) ، طلبت وحصلت على الموافقة على نشر الوحدات البرية استجابة لحالة الطوارئ الوطنية المعلنة الآن. تبدأ التحركات في تنفيذ خطتي طوارئ قائمتين هما "كونبلان 3400"  - لـ "الدفاع عن الوطن" و"كونبلان 3500"،  لـ "الدعم الدفاعي للسلطات المدنية" - بالإضافة إلى العديد من الأوامر الجديدة المتعلقة بشكل خاص بمواجهة فيروس كورونا.

 

كما تحركت ثماني عشرة ولاية لتعيين "قادة ذوي مكانة مزدوجة" ، وهم ضباط الحرس الوطني المعينين بشكل خاص ويخدمون في كل من سلاسل القيادة فى الولايات والمناصب الفدرالية. وسيقدم القادة ذوو الوضع المزدوج تقارير إلى الجنرال ريتشاردسون وكذلك حكام كل ولاية.

 

وقالت المجلة إن الرد العسكري الفيدرالي ، الذي لم يتم تفعيله من قبل على نطاق وطني ، هو خليط من المخططات التنظيمية المعقدة.

وأوضحت أن الجنرال لورا ريتشاردسون هى قائد المكون الأرضي للقوات المشتركة لجميع القوات البرية الفيدرالية في الولايات المتحدة القارية وألاسكا ، مشيرة إلى أن جيش المحيط الهادئ (USARPAC) - مسؤول عن مناطق هاواي ومناطق المحيط الهادئ ، حيث لا يقدم تقارير إلى القيادة الشمالية للولايات المتحدة في كولورادو ، ولكن إلى القيادة الأمريكية في هاواي.

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة