خالد صلاح

الحب فى زمن كورونا.. إيهاب مصرى كندى عبر المحيطات من أجل حبيبته.. اعرف قصته

السبت، 28 مارس 2020 07:48 م
الحب فى زمن كورونا.. إيهاب مصرى كندى عبر المحيطات من أجل حبيبته.. اعرف قصته الشاب المصرى وخطبيته
كتبت: نهال طارق

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

نشرت شبكة سي إن إن الأمريكية، قصة حب نشأت بين إيهاب برعى، شاب مصرى كندى وفرانشيسكا برونديسيني فتاة أمريكية إيطالية تدرس في مدينة كيبيك في ظل انتشار وباء كورونا فى جميع أنحاء العالم.

 

قال إيهاب، إنه مع انتشار أنباء الوباء في جميع أنحاء العالم، أدركنا أن هذه الأزمة ستستمر لأكثر من بضعة أسابيع والإغلاقات المتزايدة في إيطاليا هو ما آثار قلقه، وجعله يتخذ القرار بالتحرك، وبمجرد أن أعلنت مصر إغلاق مطاراتها في 19 مارس أصبحت معظم تذاكر الطيران إلى إيطاليا تتطلب التوقف في مدن تعاني من الفيروس.

 

وقرر أن يستغل الفرصة ويضع اسمه على  قائمة انتظار مصر للطيران لرحلة مباشرة إلى تورونتو أملاً في حدوث معجزة والتي حدثت بالفعل حيث تلقى مكالمة تؤكد أن لديّه مقعد في الرحلة الأخيرة إلى كندا قبل اغلاق المطار بساعات قليلة.

 

http___cdn.cnn.com_cnnnext_dam_assets_200325165410-eihabatairport

وأثناء عودته إلى منزله لتحضير حقائب السفر رأى الجيش المصري ينتشر فى أنحاء المدينة وهي خطوة تشير إلى أن حظر التجول، وعلى الرغم من حدة الإجراءات إلا أنها كانت تبعث على الراحة بشكل غريب لأنها ستساعد في الحد من انتشار العدوى.

 

روي إيهاب قصته قائلا: "وصلت إلى تورونتو وتوقعت أن يمتلئ المطار بالكنديين العائدين من جميع أنحاء العالم ولدهشتي ، كان المطار فارغا مثل مطار القاهرة وكان هناك بعض أفراد الأمن يوزعون منشورات تذكّر الناس بالعزل الذاتي لمدة أسبوعي".

 

empty air

وعن الرحلة إلى مدينة كيبيك، قال إنها نصف فارغة، مما سمح لمعظم الركاب بأخذ صف من المقاعد لأنفسهم وعند الوصول لم يكن هناك أي عمليات فحص أو كشف عن المصابين بالفيروس في المطار، وفي الوقت الذي استغرقه للوصول إلى هناك، توفي أكثر من ألف شخص من  Covid-19، وتجاوز عدد الوفيات 10000 شخص على مستوى العالم.

وعندما وصلت صديقتة فرانشيسكا تسلل من خلفها ونزل على ركبة واحدة وعرض عليها الزواج وهو ما فاجأها بالنظر إلى أنه قبل 48 ساعة فقط كانت لا تعلم إذا كنا سنلتقى مرة أخري أم لا.

plane
 

وقال:" أحبت خطيبتي الخاتم ووضعته على إصبعها وعندما عرفت عائلتها وأصدقائها في إيطاليا بالأمر فرحوا وأرسلوا التهاني فبالنسبة للكثيرين منهم كان هذا أول خبر جيد سمعوه منذ أكثر من شهر".

وتابع أن خطته الآن هي أن يستمتعا برفقة بعضهما إلى أن يشفي العالم من وباء كورونا حتى يستطيعا الزواج وإقامة حفل في إيطاليا في جزيرة جيجليو ولمن لا أحد يعلم متي سيحدث هذا".


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة