خالد صلاح

الصحة الفرنسية: فتاة 16 عاما ضمن ضحايا كورونا فى تحور خطير للفيروس

الجمعة، 27 مارس 2020 10:25 ص
الصحة الفرنسية: فتاة 16 عاما ضمن ضحايا كورونا فى تحور خطير للفيروس حالة كورونا
كتب: أحمد علوى

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

قال المدير العام للصحة الفرنسية جيروم سالومون في مؤتمر صحفى، إن الحصيلة الأخيرة من ضحايا فيروس كورونا القاتل، والذى بلغ عددهم 365 أمس الخميس فقط، شملت حالة نادرة للغاية وهى فتاة تبلغ من العمر 16 عاما.

وكشف أن الفتاة التي تبلغ 16 عاما توفيت في منطقة ايل دو فرانس في باريس، لكنه لم يعط تفاصيل إضافية حول حالتها، وأشار إلى أن الأشكال الحادة لفيروس كورونا لدى المصابين الصغار في السن تعتبر أمرا نادرا".

وأوضح أن الفيروس تسبب في وفاة 1,696 مصابا كانوا يتلقون العلاج في المستشفيات الفرنسية، مؤكدا أن الحصيلة لا تشمل هؤلاء الذين توفوا في المنازل أو دور المسنين.

وقال إنه حتى الآن يوجد 3,375 مريضا فى العناية المركزة من إجمالي 13,904 دخلوا المستشفيات بعد إصابتهم بالفيروس.

وأضاف أن 29,155 شخصا جاءت نتيجة اختباراتهم إيجابية حتى الآن في فرنسا، مشيرا أن البيانات تظهر أن 42 ألف شخص سجلوا كمصابين بفيروس كورونا من قبل اطبائهم العامين في الأسبوع السابق، مبينا أن الاختبارات في فرنسا تكشف فقط عن عدد إصابات أقل.

وتعيش فرنسا حالة إغلاق منذ 17 مارس في محاولة لإبطاء انتشار الفيروس، وقد حذر المسؤولون بشكل مستمر من أن هذه الاجراءات ستستغرق وقتا كي تؤتي ثمارها.

ويسمح للفرنسيين بالخروج فقط للتبضع ولقضاء أمور طائرة.

وشرح سالومون انه "من الصعب تقدير متى سنبلغ الذروة، مشيرا أن الأشخاص المرضى الآن أصيبوا قبل بدء اجراءات العزل".

وقال "الآن الاختلاط أقل، والناس يخرجون ويلتقطون العدوى بشكل أقل. لذلك نأمل أن يكون هناك عدد أقل من الأشخاص الذين يصابون الأسبوع المقبل وعدد أقل من الناس يدخلون الى المستشفيات".

وأضاف "ستكون الأيام القادمة صعبة بالتأكيد، ولكن بعد ذلك نأمل جميعا أن يكون هناك تحسن".

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة