خالد صلاح

هل من الآمن إعادة استخدام قناع الوجه لحماية نفسك من فيروس كورونا؟

الأربعاء، 25 مارس 2020 08:00 م
هل من الآمن إعادة استخدام قناع الوجه لحماية نفسك من فيروس كورونا؟ الكمامة
كتب بيتر إبراهيم

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

يعتقد أن الفيروس التاجي الذي يسبب COVID-19 ينتقل بشكل أساسي من شخص لآخر عبر قطرات الجهاز التنفسي والأسطح الملوثة ، لذا يمكن أن تعمل أقنعة الوجه المستخدمة بشكل صحيح كحاجز للمساعدة على منع انتشاره.

ووفقاً للموقع الطبي الأمريكي “HealthDayNews”، هناك مشكلة رئيسية واحدة: الأقنعة ، إلى جانب معدات الحماية الأخرى، غير متوفرة.

وهذا يشمل القماش والأقنعة الجراحية الرقيقة بالإضافة إلى أجهزة التنفس N95 ، التي يستخدمها عمال البناء وفي عنابر المستشفيات لأنهم يحجبون 95٪ على الأقل من الجسيمات المحمولة جواً.

وإدراكًا لذلك، أصدرت المراكز الأمريكية لمكافحة الأمراض والوقاية منها مؤخرًا إرشادات تسمح للعاملين في مجال الرعاية الصحية بإعادة استخدام أقنعة N95 في ظل ظروف معينة.

 

ولكن ماذا لو لم تكن أخصائي رعاية صحية ولديك عدد محدود من الأقنعة في المنزل؟

قبل أن تقلق بشأن إعادة استخدام القناع، ضع في اعتبارك ما إذا كنت بحاجة بالفعل إلى قناع، وإذا كان لديك قناع N95 وكنت شخصًا سليمًا ولا تعتني بشخص مصاب، فيمكنك التبرع بهذا القناع غير المستخدم لمقدمي الرعاية الصحية الذين هم في أمس الحاجة إليهم.

وإذا كنت بصحة جيدة، فأنت تحتاج فقط إلى ارتداء قناع وجه من أي نوع إذا كنت تعتني بشخص يشتبه في إصابته بـ COVID-19 ، وفقاً لمنظمة الصحة العالمية.

وقالت لوسي ويلسون، رئيسة قسم الخدمات الصحية الطارئة في قسم الصحة الطارئة: "ارتديها لحماية الآخرين إذا كنت مريضًا، أو ارتديها إذا كنت تتوقع أن تكون قريبًا من شخص ترعاه وهو مريض"، جامعة مقاطعة ماريلاند بالتيمور.

إعادة استخدام القناع في هذه الحالات ليس مثاليًا، والهدف ليس إعادة استخدام الأقنعة.

وقال ويلسون: "إنه حقًا إجراء مؤقت لنقص القناع الذي نواجهه ، ولكنه ليس أفضل ممارسة، والأفضل ستكون الاستخدام الفردي."

وتابع ويلسون إن الأفراد الذين يستخدمون أقنعة القماش الخاصة بهم يجب عليهم غسلها بشكل مثالي بعد كل استخدام.

 

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة