خالد صلاح

التنمية المحلية: تأجيل المقابلات الشخصية للمتقدمين لوظائف الوزارة بسبب كورونا

الأربعاء، 25 مارس 2020 05:00 ص
التنمية المحلية: تأجيل المقابلات الشخصية للمتقدمين لوظائف الوزارة بسبب كورونا الدكتور خالد قاسم المتحدث باسم وزارة التنمية المحلية
كتب على عبد الرحمن

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

أكد الدكتور خالد قاسم، مساعد وزير التنمية المحلية، والمتحدث باسم وزارة التنمية المحلية، أنه تقرر تأجيل المقابلات الشخصية والاختبارات المقرر عقدها خلال هذه الأيام لـ2031 متقدمًا لشغل 20 وظيفة أعلنت عنها الوزارة، ضمن الإجراءات الاحترازية للوقاية من فيروس كورونا.

وأضاف قاسم، فى تصريحات خاصة لـ"اليوم السابع"، أن قرار تأجيل المقابلات الشخصية مرتبط بإجراءات الدولة باستمرار العمل بقرارى رئيس مجلس الوزراء رقمى 606 لسنة 2020 بشأن تعليق جميع الفعاليات التى تتطلب تواجد أية تجمعات كبيرة للمواطنين، و724 لسنة 2020 بشأن تعليق العروض التى تقام فى دور السينما والمسارح؛ لحين إشعار آخر.

وفى تصريحات سابقة، أكد المتحدث باسم وزارة التنمية المحلية، أنه تقدم لشغل وظيفة مهندس "مدنى، ومعمارى، وميكانيكا" 245 شخصًا، فيما بلغ عدد المتقدمين لشغل وظيفة باحث قانونى "1351 متقدمًا"، ولوظيفة أخصائى تشغيل حاسب آلى "387 متقدمًا"، ولوظيفة أخصائى تخطيط عمرانى "48 متقدمًا".

وكان اللواء محمود شعراوى وزير وزير التنمية المحلية، أعلن يوم الأحد 23 فبراير الماضى، عن وجود بعض الوظائف التخصصية الشاغرة بديوان عام الوزارة، مشيرًا إلى أن هذا الإعلان يأتى وفقاً لقرار وزيرة التخطيط رقم 125 لسنة 2018 بنظام التعاقد الوظيفى بالمسيمات الآتية: "5 أخصائين تشغيل حاسب آلى، و5 مهندسين "ميكانيكا – مدنى – عمارة"، و5 أخصائيين تخطيط عمرانى، و 5 باحثين قانونين".

وكانت الدكتورة هالة السعيد وزيرة التخطيط والمتابعة والإصلاح الإدارى، أصدرت قراراً رقم 125 لسنة 2018، بنظام التعاقد الوظيفى، ووضع النظام، الذى نشر بالجريدة الرسمية، 6 شروط للتعاقد على القيام بالأعمال المؤقتة أو الموسمية وهى أولا أن يكون التعاقد على اعتمادات الباب الأول من موازنة الوحدة "أجور موسميين"، ثانيا أن تقدم الوحدة إفادة من الجهاز المركزى للتنظيم والإدارة بالحاجة لإجراء التعاقد، ثالثا أن تقدم الوحدة إفادة من وزارة المالية بسماح الاعتمادات المالية المخصصة لديها لهذا الغرض والمدرجة بموازنة الوحدة بالصرف للتعاقد حتى نهاية السنة المالية.

يأتى ذلك بالإضافة إلى عدم زيادة عدد المتعاقد معهم على نسبة 3% من عدد المستويات الوظيفية المشغولة بالوحدة وللوزير المختص إعادة النظر دورياً فى هذه النسبة، خامساً أن يتم تحديد ومعادلة مستوى التعاقد فى ضوء سنوات الخبرة المكتسبة داخل أو خارج الجهاز الإدارى للدولة مقارنة بالمستويات الوظيفية، سادسا ألا يكون المتعاقد معه قريباً لأى من شاغلى الوظائف القيادية والإدارة الإشرافية بالوحدة حتى درجة القرابة الثانية نسباً أو مصاهرة، فيما اشترط النظام عدم تعاقد الوحدة، إلا بموافقة الوزير المختص بناءً على طلب من السلطة المختصة، موضحاً به مدة ومكافأة التعاقد المقترحة.


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة